الجزائر : تأسيس صندوق دعم الإستثمار للشباب على مستوى كل ولاية هذا العام

كشف الوزير الأول السيد أحمد أويحيى اليوم الاثنين عن الاجراءات الجديدة التي تضمنها برنامج عمل الحكومة و الخاصة بدعم الشباب لمساعدتهم على خلق شغلهم الخاص  كتخصيص رصيد من العقار لهذه الفئة في المناطق الصناعية الحالية و المستقبلية و كذا تأسيس صندوق دعم الاستثمار للشباب على مستوى كل ولاية و هو الاجراء الذي سيدخل حيز التطبيق هذه السنة فضلا عن الصندوق الوطني للضمان الذي سيتجاوز رصيده ال 50 مليار دينار هذه السنة.

من جهة ثانية  أكد الوزير الأول  تسجيل ما لا يقل عن 300 ألف منصب شغل جديد تم خلقه في اطار جهاز دعم الإدماج المهني و ذلك منذ شهر جوان الفارط، و  خلال رده على الانشغالات التي كان قد طرحها نواب المجلس الشعبي الوطني بخصوص مخطط عمل الحكومة  أفاد السيد أويحيى بأنه تم و خلال الفترة الممتدة من جوان 2008 الى ماي 2009 فتح 300 ألف منصب شغل لفائدة الشباب و هذا في اطار جهاز دعم الادماج المهني  مما يعني أن ما تم الاعلان عنه بخصوص قدرة الجهاز المذكور على توظيف 400 ألف شخص سنويا هو أمر “لم يكن مبالغا فيه“.

و استعرض الوزير الأول في هذا الصدد مختلف الاجراءات التي باشرتها الحكومة في مسعاها للقضاء على البطالة التي بلغت نسبة 11 بالمائة و التي يزيد من وطأتها وصول ما لا يقل عن 400 ألف شاب سنويا الى سن العمل.

كما أشاد بالتحسن الذي شهده سوق العمل خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية بتسجيله ل35 ألف منصب عمل جديد في اطار أجهزة الدعم الثلاث يضاف لها السلسلة الثقيلة من الاجراءات التي سبق و أن أعلن عنها الرئيس بوتفليقة في الرابع من مارس خلال ندوة الشباب.

و تبرز هذه الاجراءات — كما قال الوزير الأول — “حرص الدولة تجاه أبناءها” بداية من الأطوار الأولى للتمدرس و وصولا الى ولوجهم الى سوق العمل.

و فيما يتعلق بمخطط عمل الحكومة  ذكر السيد أويحيى بأنه “سيتضمن ما بين 300 ألف و 500 ألف منصب جديد في الوظيف العمومي” مؤكدا على أن “الرهان عويص حيث يبقى الشباب في حاجة الى استعادة الثقة في أنفسهم و في دولتهم“.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة