الجزائر تعرض على هيئات مجلس الأمن الأممي إستراتيجيتها في مجال مكافحة الإرهاب

عرضت الجزائر أمام هيئات مجلس الأمن الأممي من 9 إلى 13 فيفري بنيويورك إستراتيجيتها في مجال مكافحة الإرهاب 

حسب ما أفاد به مصدر دبلوماسي.

 و أوضح ذات المصدر أن وفدا بقيادة المستشار برئاسة الجمهورية  السيد كمال رزاق بارة قد تطرق أمام لجنة مكافحة الإرهاب التي أنشئت بمقتضى القرار 1373 و لجنة العقوبات ضد القاعدة و الأشخاص و الكيانات المتصلة بها المنبثقة عن القرار 1267 و لجنة مناهضة استفادة الفاعلين غير الرسميين من المواد الكيميائية و البيولوجية

و النووية المنبثقة عن القرار 1540 إلى المحاور الرئيسية للإستراتيجية التي انتهجتها الجزائر لمكافحة الإرهاب العابر للأوطان و إلى العناصر الأساسية لسياسة السلم و المصالحة الوطنية و النتائج التي حققتها علاوة على تقييم التهديد الإرهابي الحالي في المنطقة و في العالم.

و أضاف ذات المصدر أن السيد رزاق بارة قد تطرق إلى التعاون بين الجزائر و الأمم المتحدة في ميدان مكافحة الإرهاب العابر للأوطان و المسائل الأمنية ذات الصلة في محادثاته مع السيد روبير أور  نائب الأمين العام الأممي و رئيس مجموعة

العمل الخاصة بالإستراتيجية العالمية لمكافحة الإرهاب بالأمم المتحدة و السيد مايك سميث المدير التنفيذي للجنة مكافحة الإرهاب و السيد ريشار باريت منسق فريق المراقبة و الدعم التحليلي بلجنة العقوبات. 

و أكد هؤلاء المسؤولين  حسب ذات المصدر  على “الدور الهام” الذي تلعبه الجزائر في إطار مكافحة الإرهاب العابر للأوطان و التزامها بتطبيق الأدوات الدولية على المستويين شبه الإقليمي و الإفريقي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة