الجزائر تنتقل إلى تجسيد مشروع الطريق السريع العابر للصحراء

الجزائر تنتقل إلى تجسيد مشروع الطريق السريع العابر للصحراء

كشف أمس، عمار غول، وزير الأشغال العمومية

 أن الجزائر قد شرعت في مضاعفة حصتها من الطريق العابر للصحراء لتحويلها إلى طريق سريع، بحيث مست العملية في مرحلة أولى مسافة 350 كلم من مجموع 2360 كلم تقطع الجزائر مع العاصمة إلى غاية أقصى الحدود الجنوبية التي تربط تمنراست بالنيجر.وأوضح الوزير لدى إشرافه على افتتاح الدورة السنوية الـ52 للجنة الإيصال الخاصة بالطريق العابر للصحراء، والتي حضرها كل من عبد القادر مساهل الوزير المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية والإفريقية وسفراء ستة بلدان معنية بالمشروع على غرار مالي، النيجر، نيجريا، التشاد، تونس وكذا ممثلين عن مؤسسات ومكاتب دراسات معنية بالمشروع أنه بعدما تم تسليم آخر مقطع من حصة الجزائر في إطار هذا المشروع القاري، والتي تمثلت في 415 كم على مستوى ولاية تمنراست انتهت بها الأشغال شهر جوان الماضي، فقد شرعت مباشرة وزارته في تجسيد مشروع الطريق السريع العابر للصحراء، وذلك من خلال توسيع المقطع الجنوبي من حصة الجزائر وإدراج كامل التعديلات للاستجابة لمعايير ومواصفات الطرق السريعة، مؤكدا أن هذه الخطوة ستلعب دورا أساسيا على الصعيدين المحلي والخارجي، من خلال إنعاش المدن والقرن التي سيعبرها وتنمية الحركة الاقتصادية بالمناطق المجاورة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة