''الجزائر قد تحرز المركز الاول عالميا في فن المنمنمات و الخط العربي”

''الجزائر قد تحرز المركز الاول عالميا في فن المنمنمات و الخط العربي”
  • اعتبرت اليوم الثلاثاء خبيرة مصرية للمنمنمات والخط و الزخرفة  أن فن المنمنمات و الخط العربي في الجزائر “قد يحرزان في السنوات المقبلة على المركز الأول عالميا في حالة مواصلة المسيرة على النحو المنتهج حاليا من حيث
  • الجودة والتوجيه السليم طالما أن القدرات متوفرة.”  وأوضحت الدكتورة ماجدة سعد الدين – ناقدة الفن و أستاذة بأكاديمية الفنون للقاهرة(مصر) على هامش المسابقة الدولية للمنمنمات والزخرفة التي تحتضنها المدية ما بين 14 و18 من شهر ديسمبر الجاري أن ”الجزائر تحظى بسمعة طيبة في بعض فروع هذا الفن الإسلامي و بخاصة في فن الخط حيث نشهد في المدة الأخيرة عودة قوية في الساحة الثقافية الدولية لفنانين جزائريين أمثال الهاشمي عامر و بلكحلة و موسى كشكاش وغيرهم من الفنانين الذين لهم مكانة وسط جماعة كبار أساتذة هذا الفن”. وأشارت هذه الخبيرة التي لها عدة مؤلفات ودراسات حول المنمنمات و الخط عبرا لعالم إلى أن المستوى الفني المحقق من طرف الفنانين الجزائريين يوحي بتحقيق
  • ”نهضة لهذا الفن الإسلامي” الذي طالما سيطرت عليه مدارس آسيا الوسطى و الصغرى مضيفة أن المبادرات الأخيرة للمسؤولين بقطاع الثقافة في مجال دعم و تعميم المبادلات بين الأمم من شأنها أن تساهم في هذه النهضة. و أفادت المتحدثة أنه بفضل التفتح على العالم الخارجي تمكن العديد من الفنانين الجزائريين من فرض وجودهم ضمن النادي الضيق لكبار فناني المنمنمات و الخط العربي و أصبحوا بمثابة مرجع لكثير من الفنانين بالبلدان العربية. وتعتقد الدكتورة ماجدة سعد الدين في هذا السياق أن الطريق الذي ينتهجه الفنانون الجزائريون يؤكد الاهتمام بحركة التجديد التي بادر بها منذ حوالي قرن أساتذة و رواد هذا الفن أمثال المرحومين محمد و عمر راسم و محمد تمام و التي بدأت تتحقق اليوم بفضل العدد الكبير للمنتجات الفنية للمواهب الشابة التي لها مستقبل زاهر. والجدير بالذكر أن الجزائر التي تتوفر على خمسة مدارس جهوية للفنون الإسلامية وعدد هام من الفنانين تحتل المرتبة الثالثة عالميا بعد كل من إيران و تركيا.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة