الجلفة: عام حبس نافذ لتاجر بتهمة بيع مواد استهلاكية فاسدة والمضاربة

الجلفة: عام حبس نافذ لتاجر بتهمة بيع مواد استهلاكية فاسدة والمضاربة

أصدر نهار أمس، وكيل الجمهورية لدى محكمة الجلفة، بسجن تاجر عام حبس نافذة وغرامة مالية قدرها 5 ملايين سنتيم مع مصادرة المحجوزات.

المتهم توبع في قضايا تخزين كميات معتبرة من مادة السميد و الكسكس و الفرينة، والمضاربة بأسعارها.

ووجهت للتاجر، وبعد استيفاء إجراءات التحقيق في ملف القضية، تهم “عرض منتوجات مغشوشة وغير صالحة لتغذية الإنسان”.

كما وجهت له تهم المضاربة غير المشروعة برفع أسعار المنتوجات الاستهلاكية والتقليد.

تفاصيل القضية تعود إلى مداهمة عناصر الشرطة القضائية بالجلفة، وبالتنسيق مع مصالح التجارة ببلدية الجلفة، من مداهمة أحد المستودعات

أين تم العثور على السلع مخزنة بكمية معتبرة من المواد الغذائية وموجهة للاحتكار والمضاربة.

وتمثلت في 315 قنطار و 75 كلغ من مادة  السميد وكمية من الفرينة قدرت بـ 56 قنطار.

و70 كلغ وكمية من الكسكس قدرت بـ 57 قنطار و35 كلغ.

هذا كما تمكن عناصر فرقة الشرطة القضائية بأمن دائرة الّإدريسية بالجلفة، من حجز كمية معتبرة من السميد.

العملية جاءت حسبما أفاد به مصدر “النهار أونلاين”، على إثر عملية مراقبة روتينية لشاحنات النقل العمومي.

أين تم توقيف شاحنة ذات مقطورة معبأة بمادة غذائية أساسية نوع دقيق صلب “سميد” قدرت بـ 200 قنطار، وبعد المراقبة تبين أن ذات السلعة منعدمة الفاتورة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=795836

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة