الجوارح في مهمة صعبة لكن غير مستحيلة

الجوارح في مهمة صعبة لكن غير مستحيلة

يسعى نادي جمعية الشلف، اليوم، إلى العودة بورقة التأهل إلى الدور الثاني من بطولة دوري إبطال إفريقيا، عندما يواجه

 

مضيفه نادي فيلو ستار الغيني لحساب مباراة الإياب من الدور الأول لذات المنافسة.

وكان نادي جمعية الشلف، قد فاز في مواجهة الذهاب بهدف دون مقابل، وحسب مجريات التدريبات اليومية للشلفاوة في العاصمة الغينية كوناكري والأجواء التي تميز التشكيلة، فإن أشبال المدرب عبد القادر عمراني يتمتعون بمعنويات مرتفعة رغم بعض المشاكل التي قرروا تركها جانبا، إيمانا منهم أن ذلك سيسمح لهم بالعمل أكثر قصد استعادة مستواهم الحقيقي، إضافة إلى أن اللاعبين لهم خبرة، بحكم أنه سبق لهم وأن عاشوا مثل هذه الوضعيات الصعبة، لكنهم عرفوا كيف يجتازونها، كما كان الأمر موسم 2007 ضد أنبي المصري، وهو الأمر الذي يبعث على التفاؤل أكثر في نفوس المحيطين بالنادي، ريثما يتجسد ذلك بعودة النتائج الإيجابية إلى الواجهة، بداية بلقاء اليوم ضد فيلو ستار، وهي المواجهة التي يوليها اللاعبون اهتماما بالغا، حيث يريدون عبرها العودة بورقة التأهل من غينيا تسمح لهم بالتحرر من الناحية النفسية والتصالح مع أنصارهم الغاضبين منهم مؤخرا.

وحسب مصدر رسمي من بيت الفريق، فإن كل الظروف مواتية لهم من أجل أداء مباراة في القمة، وسيعملون على استغلال بعض العوامل التي ستكون في صالحهم، منها ضغط أنصار فيلو ستار  الذي سيكون كبيرا وسيطالبون فريقهم بتسجيل أكبر قدر من الأهداف، وسيدخلهم ذلك في عاملي التسرع ونقص التركيز، الذي سيعمل أشبال عمراني على استغلاله من خلال الحفاظ على شباكهم نظيفة، ومخادعة المنافس عن طريق الاعتماد على الهجمات المعاكسة السريعة.

وسيغيب عن الأولمبي كل من زيان، بن فيسة، بوداود، بابندا وسوداني بسبب الإصابة، بينما يعود إلى الفريق الثنائي عبو وداود، مما يضع الطاقم الفني للأولمبي أمام عدة خيارات للعودة إلى الديار بورقة التأهل.

 

عمراني يؤكد من غينيا “الشلف ستلعب دون عقدة”

أكد المدرب عبد القادر عمراني، أن الأجواء في التشكيلة تبعث على الارتياح ومعنويات اللاعبين مرتفعة، وقال: ” سيلعبون أمام فيلو ستار دون عقدة وكلهم عزم على العودة بورقة التأهل”.

النهار :   كيف هي الأمور في كوناكري؟

الحمد لله لقد اجتاز اللاعبون المرحلة الأخيرة بعد خروجنا من منافسة كأس الجمهورية ضد وداد تلمسان، والكل واع بالمسؤولية هنا في كوناكري، وسندخل اللقاء من أجل الفوز لا غير.

النهار :   وماذا عن اللقاء ؟

المواجهة ستكون صعبة لكلا الطرفين كون كل منهما يريد تسجيل نتيجة إيجابية، فالمنافس سيحاول الفوز بنتيجة كبيرة من أجل الفارق، ونحن من جهتنا سنحاول أن نبقي شباكنا نظيفة مع لعب ورقة الهجوم من أجل الحد من خطورة الفريق المنافس.

النهار :   ألا تظن أنه سيصعب من مأموريتكم في العودة بنتيجة إيجابية؟

نحن واثقون من إمكاناتنا، ونملك لاعبين يتمتعون بتجربة لا بأس بها، لذلك سنواجه المنافس دون عقدة، فهو بدوره سيلعب بحذر، لذلك سنحاول مباغتته في عقر داره والعودة بورقة التأهل.

النهار :   متفائلون بالعودة بورقة التأهل إذن؟ 

بالطبع، وكما قلت سابقا، سنحاول اللعب متقدمين حتى نبعد الخطر علينا ومتفائل بالعودة بالتأهل من غينيا.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة