الجيش‮ ‬يعيد‮ ‬غلق منطقة‮ ''‬ثلاث‮'' ‬المهجورة بعمال في‮ ‬بومرداس‮ ‬

الجيش‮ ‬يعيد‮ ‬غلق منطقة‮ ''‬ثلاث‮'' ‬المهجورة بعمال في‮ ‬بومرداس‮ ‬

طالب سكان قرية ”ثلاث” بعمال في بومرداس، السلطات الأمنية والمحلية، بضرورة التدخل لفتح الطّريق المؤدي إلى قريتهم التي استثمروا في أراضيها الواقعة بها، بعد غلقه مؤخرا لدواع أمنية.

حيث طالبت أزيد من 20 عائلة تنحدر من قرية ”ثلاث”، إحدى القرى المهجورة التي هجرها قاطنوها منذ سنوات العشرية السوداء، وقرروا الإستقرار ببلديتي عمال وبني عمران، فرارا من بطش الإرهاب الذي استغل غاباتها المجاورة كمخابئ وطرقاتها للتوغل إلى المناطق المجاورة كون المنطقة واقعة في الحدود بين عمال والأخضرية، في حديثهم لـ”النهار” بضرورة فتح الطريق الذي تم غلقه مؤخرا، بعد أن كانت السلطات الأمنية قد سمحت للنازحين بالعودة إلى أراضيهم، بعد تحسن الحالة الأمنية بالمنطقة، حيث قام السكان بخدمة أراضيهم الزراعية الخصبة التي تتمتع بها هذه القرية النائية المتواجدة بأعلى الجبل والغنية بالأشجار المثمرة والعديد من أشجار الزيتون، على حد قولهم، إلا أن الأحداث الأخيرة التي شهدتها الغابات المجاورة وتسجيل تحركات جديدة للجماعات الإرهابية المسلحة، جعل السلطات الأمنية تلجأ منذ مدة قصيرة إلى غلق الطريق ومنع النازحين من التنقل مجددا إلى القرية، بوضع حدود ومنع تجاوزها عند مدخلها، مما جعل المواطنين يطالبون بضرورة السماح لهم بتفقد محاصيلهم الزراعية الموسمية التي قاموا بزرعها بعد جهد وعناء، من إعادة بعث الحياة بهذه المنطقة المهجورة التي غادروها منذ عدة سنوات، خاصة بعد أن تم السماح للعائلات المنحدرة من قرية ”جراح” المهجورة هي الأخرى والتي تعد أخطر من قرية ”ثلاث”، بالعودة إليها.      



التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة