الجيش يحكم سيطرته على القاهرة بعد فوضى و دعوات للتظاهر بعد ظهر اليوم

الجيش يحكم سيطرته على القاهرة بعد فوضى و دعوات للتظاهر بعد ظهر اليوم

يسود القاهرة هدوء نسبي، الأحد، بعد أن شهدت شوارعها خروج عشرات الآلاف من المتظاهرين تحدوا الحظر المفروض، السبت، للمطالبة بالتغيير وتنحي النظام وسط تشبث الرئيس، حسني مبارك،  بالسلطة، ووسط مخاوف من انتشار الفوضى، أعلنت وسائل إعلام مصرية أن الجيش بسط سيطرته على وسط العاصمة، القاهرة. 

وتعرضت بعض الأحياء السكانية والمحال التجارية والمكاتب التجارية لأعمال نهب منظمة دفعت بالأهالي لتشكيل مجموعات للدفاع عن أنفسهم في ظل غياب تام للشرطة التي تعرضت بعض مراكزها بدورها للسرقة والتجريد من ترسانتها.

وشكل أهالي تسلحوا بالعصي والأسلحة البيضاء مجموعات شعبية لحراسة منازلهم والممتلكات طيلة الليل.

ودفعت أعمال الفوضى التي تشهدها أماكن متفرقة من القاهرة بالمصرف المركزي المصري لتعليق العمل بالبورصة والمصارف، الأحد، كما جرى تعطيل الدراسة بعدد من الجامعات.

ونقل التلفزيون المصري، الأحد، أن القوات المسلحة تحكم سيطرتها على وسط القاهرة وسط انتشار لقواتها بالمحافظات واعتقال عناصر “مخربة” بالسويس، ونفي مسؤول قطع إمدادات المياه عن بعض المناطق.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون المصري، الأحد، مروحية عسكرية تحلق فوق سماء العاصمة، القاهرة.

ومساء السبت، شهد سجن “ديمو” في منطقة الفيوم الواقعة على بعد ساعة من العاصمة القاهرة حالة فرار جماعية لقرابة ألف سجين تمكنوا من الانتقال إلى شوارع قريبة مسببين حالة من الرعب بين السكان.

قال شهود عيان إن عناصر من وحدات المشاة في الجيش المصري باشرت الانتشار في داخل أحياء العاصمة القاهرة، في مسعى للتصدي لعمليات السلب والنهب المنتشرة على نطاق واسع، والتي يعتقد أنها من تنفيذ عصابات خرجت من الأحياء العشوائية، ومن سجناء فروا خارج السجون، مستغلين حالات الفوضى.

ومنذ قرابة أسبوع، تشهد مصر، أكبر الدول العربية من حيث السكان، موجة غضب شعبية بعد أن ضاق المصريون ذرعا بما يعتبرونه وعودا جوفاء من مبارك للقيام بإصلاحات، وخرجوا للشوارع منددين بالنظام وحرق صور الزعيم السلطوي.

وكسر مبارك أيام من الصمت عقب إقالة حكومة رئيس الوزراء السابق، أحمد نظيف، بإعلان تعيين رئيس جهاز المخابرات، عمر سليمان، كأول نائب له منذ توليه السلطة، وتكليف وزير الطيران المدني، أحمد شفيق، بتشكيل حكومة جديدة.

لكن الغرب رأى أن خطوة النظام المصري ليست بكافية، ودعا الحكومة للقيام بإصلاحات جذرية وإجراء انتخابات حرة ومفتوحة.

ودعا رئيس الجمعية الوطنية للتغيير المعارض والمدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، محمد البرادعي”: الشعب المصري يقول بشيء واحد: على الرئيس حسني مبارك المغادرة.. علينا التحرك قدماً صوب دولة ديمقراطية.

ويذكر أن السلطات المصرية وضعت البرادعي قيد الإقامة الجبرية بعد عودته إلى مصر الخميس للمشاركة في الانتفاضة الشعبية، التي راح 38 قتيلاً، وفق حصيلة رسمية.

ويشار إلى أن السلطات المصرية مددت ساعات العمل بحظر التجوال بدء من الساعة الرابعة بعد الظهر وحتى الثامنة صباحاً.


التعليقات (4)

  • samir

    صأبنى حزن عميق وانأ أتبع التطورأت ألجأريه بمصر وكيف لنظآم حكم منذ ثلأثين سنه يدعي حبه لوطنه ولشعبه يقوم بأعمأل جهنمية و فسأد في آلأرض قتل آلنأس ،حرق ألمؤسسأت،سحب ألأمن وفتح آلسجون حتى تدب آلفوضى في ألبلأد وزرع ألرعب فى قلوب ألموأطنين رإجيأ أن ذلك يوقف ألمظهرآت .قلت في نفسي هذأ ألرئيس آلأ مبأرك أمآ أنه مريض بسلطه حتى آلعمى أو أنه عميل لإ يملك حتى حريه قرأر أستقألته ألتي يجب أن تقبل مسبقأ من أسيأده أمريكأ وأسرأئيل،وربي يكون في عون آلشعب آلمصري وآلله أكبر تحيأ ألجزأئر وتحيأ مصر ويحيأآلشعب ألمسلم آلعربي أ

  • سلمى من بلكور

    يا ناس والله بوتفليقة راجل نظيف ويحب بلاده …هو ليس مبارك العميل ولا بن علي اللي سرق بلاده وهرب….إحذروا من سعيد سعدي الخبيث اللي يدعوكم للمسيرات من أجل تخريب البلاد التي رفضته دائما…ما تمر به مصر وتونس مررنا به قبلهم بسنين …والحمد لله بلادنا مازالت واقفة…ولا أحد يعرف معنى نعمة الأمن مثل الجزائريين اللي شافو الويل لسنين طويلة…الله يبعد عنا سعيد سعدي الخبيث عميل فرنسا اللي ما يعرفش حتى يتكلم كي الجزائريين…اللهم احفظ الجزائر واحفظ رئيسنا العزيز عبد العزيز وقدره على خدمة البلاد والعباد…صحيح عندنا مشاكل كثيرة ولكن والله الجزائر قبل كل شيء

  • آمــال الجزائرية

    قلوبنا معكم يا أهل مصر .

  • جابر

    سبحان الله .من راي شخص يعتدي على نفسه ..اول مرة في التاريخ الجيش يعتدي على شعبه .حتى فرعون لم يكن يعتدي على شعبه .انما عمل حضارة شاهدة على مرور العصور ..!!!!!!!!!!
    الغريب ان ابواق الفتنة الذين كلنو يشتمون شهداؤنا الابرار و تاريخنا المجيد .ها هم اليوم يشتمون شعبهم و يتهمونهم بالبلطجية ..يخربون بيوتهم بايديهم .
    و ليعلمو ..اننا كجزائريين غضبنا لاسترجاع كرامة شهدائنا ..وليس لاجل الكرة .بدليل انكم فزتم 4مقابل 0في تصفيات كاس افريقيا .و لم يبدر منا اي تصرف يمس بكرامة المصريين ..
    فالى ابواق الفتنة ..اتمنى لو يقطع المصريون الاحرار والشرفاء السنتكم .في يوم قريب …

أخبار الجزائر

حديث الشبكة