الحبس الغير النافذ لـ “راق” متّهم بقتل امرأة خنقا خلال جلسة رقية بسكيكدة

الحبس الغير النافذ لـ “راق” متّهم بقتل امرأة خنقا خلال جلسة رقية بسكيكدة

قضت محكمة الجنايات بمجلس قضاء سكيكدة اليوم، بعقوبة سنة حبس موقوفة النفاذ في حق كهل يبلغ من العمر 54 يدعى (ح. أ).

وهذا على خلفية متابعته في جناية  القتل العمدي.
حيثيات القضية تعود إلى شهر سبتمبر من العام الماضي ، عندما حضر المتهم في قضية الحال إلى منزل الضحية الكائن بوسط مدينة الحروش بسكيكدة.
لأجل رقية ابنة أختها التي كانت بمنزلها رفقة والديها وشقيقتها ، وذلك لصلة القرابة بينه وبين زوجها.
وعندما باشر عملية الرقية للفتاة التي كانت تعاني من اضطرابات، أصيبت شقيقتها بهستيريا ما جعل الراقي ينتقل إليها لأجل رقيتها.

وبعد تهدئتها أصيبت الضحية في قضية الحال وهي” م،ب” بهستيريا وراحت تركض داخل المنزل.
ما جعل الراقي ينتقل إليها لرقيتها وبعد أن قام بوضعها ملقاة قام بوضع منشفة على عينهيا وثانية على رقبتها وثالثة داخل فمها.
لكنها دخلت في حالة هستيرية أقوى، ما جعله يطلب المساعدة من ابنها وزوج شقيقتها لمسكها حتى يقوم هو بإخراج الجن منها.
حيث راح يضع يديه على رقبتها ولم يتركها رغم أنها صرخت طالبة ذلك وحتى من كان يساعده.
لكنه أكد لهم بأن الجنّ هو من يتكلم، قبل أن تدخل في غيبوبة والدم يخرج من فمها.
بعدها تم نقلها إلى المستشفى أين تأكدت وفاتها هناك.

خلال المحاكمة نفى المتهم خنقه للضحية وصرح بأنه وضع السبابة والإبهام فقط لأجل رقيتها .

ومساعدتها على التخفيف من معاناتها نظر للحالة التي كانت عليها

نيابة المحكمة التمست تسليط عقوبة الحبس النافذ لمدة 20 سنة قبل أن تنطق المحكمة بالحكم المذكور سلفا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة