الحبس المؤقت لعناصر شبكة دعم وإسناد للإرهاب بعين الريش بالمسيلة

أودع قاضي التحقيق لدى محكمة عين الملح بولاية المسيلة 9 أشخاص الحبس المؤقت فيما أخضع اثنين آخرين للرقابة القضائية في قضية دعم وإسناد للإرهاب حسبما علم اليوم من مصدر قضائي .

و استنادا الى ذات المصدر فإن أمر الإيداع جاء على خلفية توجيه النيابة للموقوفين تهمتي دعم وإسناد جماعة إرهابية مسلحة مع معرفة غرضها وأنشطتها وعدم التبليغ عنها وتبييض أموال عائدات إرهابية .

وأفاد مصدر أمني أن القضية تعود الى نهاية أفريل الأخير حيث تم الشروع في التوقيفات التي دامت 12 يوما على خلفية استغلال معلومات مفادها وجود شبكة تنشط على مستوى بلدية عين الريش ( 180 كلم جنوب المسيلة) أ غلب عناصرها من البدو الرحل تقوم بإيواء عناصر الجماعة السلفية للدعوة والقتال ومدهم بمعلومات حول تحرك قوات

الأمن الوطني .

وأضاف ذات المصدر أنه بعد التعرف على عناصر الشبكة ونشاطهم تم توقيفهم ليعترفوا بما نسب إليهم من تهم مؤكدين بأنهم كانوا يتكلفون باحتياجات الإرهابيين وتبليغهم بتحركات الأمن كما يعملون على تسهيل تنقلات عناصر الكتيبة الإرهابية من جبل بوكحيل إلى ولايات الشمال .

وأكد ذات المصدر أن الموقوفين اعترفوا بأنهم على علم بالمسالك التي تتخذها الجماعة الإرهابية توازيا مع تبييض أموال عائدات الإرهاب وذلك عن طريق منح الجماعة لأحد الأشخاص المقبوض عليهم ما يقارب 100 رأس من الغنم لبيعها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة