الحبس النافذ لبارونات سعوا لتهريب “صاروخ” باب الزوار

الحبس النافذ لبارونات سعوا لتهريب “صاروخ” باب الزوار

أدانت محكمة الدار البيضاء، اليوم الثلاثاء، بارونات بـ الحبس النافذ من عام إلى 3 سنوات،مع تغريمهم بـ 200 ألف دج.

وحسب ملف القضية، تورط المدانون وهم تجار مخدرات في مواجهات عنيفة مع قوات الأمن بباب الزوار.

وحصل ذلك إثر سعي المتهمين لتهريب مركبة تحوي على 2000 قرص من الأقراص المهلوسة.

وتصدى 20 شخصا من ذوي السوابق العدلية، لرجال الشرطة، خلال عملية المداهمة لحي 1800 مسكن، بالشماريخ والصواعق الكهربائية.

وحاول المتهمون تمكين المتهم الرئيسي وشريكه من تهريب مركبة من نوع “ماستر”، إلى خارج الحي.

1940 قرص مهلوس على متن مركبة مشبوهة 

وكان على متن المركبة المشبوهة 1940 قرص مهلوس من نوع ” بريجابلين”، المعروفة في الوسط الإجرامي بـ”الصاروخ”.

وكانت تلك الأقراص موضوعة داخل 48 علبة من الحجم الكبير، كل علبة بها 30 قرصا مهلوسا، عُرضت للبيع بالحي المذكور.

وانطلقت الوقائع بموجب بلاغ من مواطن، عن تواجد كمية معتبرة من المخدرات، معروضة للبيع على متن مركبة من نوع “ماستر”.

ووضع رجال الشرطة خطة محكمة، بإرسال فوجين إلى الحي المذكور، الأول تولى عملية الترصد للمركبة المشبوهة.

أما الفوج الثاني، فتولى ترقب وترصد المروجين، قبل أن يقوموا بمداهمة واسعة أسفرت عن توقيف 15 شخصا.

كما عمل المشتبه فيهم، على تهريب السيارة المشبوهة، من بينهما المتهم الرئيسي “حمزة.م” و”زين الدين.ب”، اللذين فرا إلى حي مجاور.

حادث مرور بالمرصاد 

وكانت الوجهة حي إسماعيل يفصح بباب الزوار، أين لحقت بهم سيارة أخرى من نوع” داسيا” لتستلم شحنة المخدرات للفرار بها.

إلا أنّ المركبة محل التهريب، تعرضت إلى حادث مرور خطير جراء السرعة التي كان يسير بها المتهم الرئيسي.

وتمكنت قوات الأمن من توقيف 15 شخصا، ذوي السوابق العدلية، وتقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء بالعاصمة.

وخلال مثول المتهمين، أمام هيئة المحكمة، أين تم وضع 8 أشخاص رهن الحبس المؤقت، والبقية غير موقوفين.

ووُجّهت لهم تهم بيع مواد صيدلانية بدون رخصة، والتعدي على رجال القوة العمومية والعصيان، وهي التهم التي أنكرها المتهمون جزئيا.

وصرح المتهم الرئيسي “حمزة.م” بائع بإحدى المراكز التجارية، أنه كان بصدد نقل زوجته إلى المستشفى.

وقال إنّ الكمية التي كانت بالمركبة، هي ملكه ويستهلكها منذ 3 سنوات، في إطار متابعة العلاج.

وكان وكيل الجمهورية التمس تسليط عقوبة 5 سنوات حبساً نافذاً للمتهمين الموقوفين، و3 سنوات حبساً نافذاً للبقية.

أخبار أخرى: 

سحب دواء “سولبيدال” المضاد للإكتئاب من الصيدليات

التعليقات (1)

  • algérien

    la prison ferme pour des barons qui ont tenté de faire passer la fusée de bab ezzouar

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة