الحبس لعون أمن بالإقامة الجامعية للبنات بدالي ابراهيم في قضية مخدرات

الحبس لعون أمن بالإقامة الجامعية للبنات بدالي ابراهيم  في قضية مخدرات

قضت محكمة

بئر مراد رايس أمس، بإدانة أخوين بتهمة المتاجرة في المخدرات، وعقابا لهما قضت على كل واحد منهما بأربع سنوات حبسا نافذا و200 ألف دج غرامة نافذة، فيما برأت أخوهم الثالث من تهمة المتاجرة وبراءته من تهمة عرقلة مهام القوة العمومية في تنفيذ أمر قضائي متمثل في عملية تفتيش، في حين نطقت ببراءة ثلاث متهمين آخرين من تهمة المتاجرة في المخدرات، مع إدانتهم بتهمة الاستهلاك الشخصي للمخدرات ومعاقبتهم بثمانية أشهر حبسا غير نافذ و10 آلاف دج، كما قضت بتغريم آخر بـ20 ألف دج.

القضية التي تمكنت فصيلة مكافحة المخدرات بالمقاطعة الغربية للشرطة القضائية، من تفكيك خيوطها وإحباط نشاط شبكة من مروجي المخدرات من بينهم عون أمن ووقاية بالإقامة الجامعية للبنات بدالي ابراهيم، عون تجاري بالشركة الخاصة بصناعة الستائر، تعود إلى تاريخ 18 أفريل 2009 ، حيث وفي حدود منتصف الليل وإثر دورية روتينية للفرقة المتنقلة للشرطة القضائية على مستوى دالي ابراهيم، لفت انتباههم سيارة من نوع ”بارتنار” بيضاء اللون تابعة للشركة الخاصة في صناعة الستائر، وعلى متنها أربعة أشخاص يلعبون ”الدومينو”، وبمجرد رؤيتهم لرجال الشرطة قام واحد من المتهمين برمي قطعة مخدرات وزنها 2,4 غرام، ليتم اقتيادهم إلى مركز الشرطة لمباشرة التحريات التي أسفرت عن توقيف كامل أفراد الشبكة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة