الحبس لمسبوق حاول سرقة أستاذة مسببا لها حادث مرور خطير كاد أن يودي بحياتها

الحبس لمسبوق حاول سرقة أستاذة مسببا لها حادث مرور خطير كاد أن يودي بحياتها

أمرت محكمة الدار البيضاء اليوم الأربعاء بإيداع المتهم “ب. محمد الأمين” رهن الحبس المؤقت عن تهمة السرقة، مع الحكم عليه بـ 18 شهرا حبسا نافذا.

وتبين من خلال جلسة المثول الفوري، أن المتهم جرى تقديمه أمام وكيل الجمهورية، ثم أمام محكمة الحال بعد اقترافه فعل السرقة راح ضحيتها المسماة “أمال” أستاذة في الطور الابتدائي.

هذه الأخيرة تعرضت لحادث مرور مريع كاد أن يكلفها حياتها، بعد اعتراض المتهم لها في الطريق العمومي لسرقة حقيبتها اليدوية.

وبعد ابدائها مقاومة للدفاع على نفسها، سقطت من الرصيف لتصطدمها سيارة بالطريق العمومي، تسببت في حدوث رضوض وجروح على مستوى رجلها اليسرى.
وحاول المتهم استعطاف المحكمة بطلب العفو من الضحية، ومن المحكمة ملتمسا منحه فرصة واحدة وأخيرة، ليتسنى له حضور جنازة والدته المريضة.
والتمست وكيل الجمهورية بعدما طالبت الضحية بتعويض قدره 10 ملايين سنتيم،توقيع عقوبة سنتين حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 200 الف دينار.
وعليه قرر القاضي الحكم  بالحبس لـ18 شهرا حبسا نافذا وإيداعه سجن الحراش.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=926076

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة