الحذاء مادة إعلامية دسمة

الحذاء مادة إعلامية دسمة

مثلت حادثة الصحفي، منتظر الزيدي، الذي ضرب الرئيس الأمريكي السابق، جورج بوش، بحذائه أثناء

 

 ندوة صحفية  جمعته بالرئيس العراقي نقطة انعطاف هامة في تاريخ  صناعة الأحذية ، فقد لاق الحذاء على المستوى العالمي سابقة غير معهودة ليشكل رمزا للتعبير عن استنكار الشعوب وغضبها، و بالإضافة إلى هذا فقد أصبح الحذاء موضع السخرية بين الأشخاص و فرصة لتجاذب أطراف الحديث بينهم في جو من التنكيت و الضحك، ليصل إلى درجة خلق الفضول في نفوس الصحفيين فهو يشكل مادة إخبارية هامة بالنسبة لهم. ففي هذا السياق كتب صحفي من جريدة عربية موضوعا حول مقاس حذاء الشخصيات والممثلين العرب من الرجال و التي تتراوح مقاسات أحذيتهم ما بين 41 و 45، ليصبح  بذلك أصحاب المقاس الكبير من ذوي الامتياز الخاص  باعتبارهم ينتعلون  سلاحا قويا.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة