الحكمة أقوى من الخلافات

الحكمة أقوى من الخلافات

التقى كل من

العقيدين علي تونسي المدير العام للأمن الوطني ونور الدين يزيد زرهوني وزير الداخلية، أمس، بالمديرية العامة للأمن الوطني ضمن مراسيم الوقفة الترحمية على شهداء الواجب الوطني بمناسبة العيد الوطني للشرطة، وعند نهاية الوقفة، قام العقيد تونسي بالتوجه بالتشكرات إلى زرهوني قائلا: ”لقد شرفتنا بحضورك، وهي الحادثة التي أكدت للجميع أن الرجلين متمرسان في تسيير شؤون قطاعهما، خاصة الدبلوماسية التي سيرا بها خلافاتهما، وهي الحادثة التي أكدت للجميع، أن قوة حكمة الرجلين، أقوى من الخلافات بينهما. ويعد نزول الوزير زرهوني إلى باب الوادي، إعترافا ضمنيا على احترافية العقيد تونسي، الذي قدم الكثير لعصرنة الشرطة الجزائرية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة