الحكم البلجيكي يشبه المباراة بالحرب ويصرح سأشاهد فيلم غلادياتور قبل اللقاء

الحكم البلجيكي يشبه المباراة بالحرب ويصرح سأشاهد فيلم غلادياتور قبل اللقاء

يحاول أنصار المنتخب الأمريكي

استعمال طرق ملتوية في الفترة الأخيرة من أجل التأثير على حكم مباراة اليوم، البلجيكي «بليكار»، وهذا باتهام أطراف  في الإتحاد الإفريقي بالوقوف وراء التعادل الذي فرض عليهم من قبل المنتخب السلوفيني، والذي أدير من طرف الحكم المالي كوليبالي، والذي لم يحتسب هدفا شرعيا للمنتخب الأمريكي، لتنتهي المواجهة بهدفين في كل شبكة.

وعليه فإنهم يحاولون اللعب على الوتر في مباراة اليوم، من أجل الضغط على الحكم البلجيكي، وهذا بسبب تخوفهم من أن يكون لصالح الخضر، باعتبارهم منتخبا إفريقيا.

حاولوا إيهام الرأي العام أن الأمر يتعلق بمؤامرة تساق ضدهم

وقد أشارت الصحف المحلية في جنوب إفريقيا إلى هذا الخبر، والذي تصدر أهم أخبار المونديال، مؤكدين أن المنتخب الأمريكي قد استنفر الإتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» حول هذه المباراة، وهو يحاول بالتالي القيام بكل ما في وسعه حتى «يتجنب المؤامرة» (على حد تعبيره)، ولكن في الأساس يريد التأثير على حكم المباراة، البلجيكي «بليكار».

الحكم البلجيكي يشبه المباراة بالحرب ويصرح: «سأشاهد فيلم «غلادياتور» قبل اللقاء»

من جابه إعتبر الحكم البلجيكي المباراة بمثابة حرب حقيقية بين الطرفين، وهذا بعد أن نقلت صحيفة محلية تصريحاته بالتأكيد على أنه سيقوم قبل تحكيم هذا اللقاء، يمشاعدة فيلم «غلاياتور» أي «المصارعون»، بطولة راسل كراو وحائز على جوائز أوسكار، ولم يفهم من تصريحاته هذه سوى أنه سيستلهم من هذا الفلم قبل الدخول لتحكيمه، كما أكد أنه سيقوم أيضا بمشاهدة مباراة لكل فريق، من أجل معرفة تمركزه الجيد فوق أرضية الميدان.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة