الحكومة ستواجه كل محاولة لادخال ممارسات دينية غريبة إلى الجزائر

الحكومة ستواجه كل محاولة لادخال ممارسات دينية غريبة إلى الجزائر

أكد الوزير الاول أحمد اويحيى اليوم الاحد بالجزائر العاصمة ان الحكومة “ستواجه بحزم كل محاولة لادخال ممارسات أو خطب دينية غريبة عن تقاليدنا”.
وأوضح اويحيى لدى تقديمه لبيان السياسة العامة للحكومة امام اعضاء مجلس الامة أن الحكومة “ستعاقب أيضا أي سعي لتحويل المسجد عن مهمته التوحيدية للمسلمين مع حرصها على ضمان حرية العقائد في ظل قوانين الجمهورية”.
وقال بالمناسبة على أن تمجيد الاسلام  دين الدولة  “هو موضوع التزام حازم وبخاصة من خلال تعزيز دور المساجد وتعميم تأطيرها بأئمة تسهر الدولة على تكوينهم وتوظيفهم وكذا عن طريق تعليم القرآن الكريم”.
وشدد في نفس الاطار على أن الحكومة “ستظل حريصة على تعزيز وحدة شعبنا وتماسكه بما يمكن من تحصين أمن واستقرار بلادنا من أي مؤامرة جديدة قد تحاك ضدها”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة