الحماية المدنية تسجل وفاة 151 شخص وجرح أكثر من 7 آلاف آخرين

الحماية المدنية تسجل وفاة 151 شخص وجرح أكثر من 7 آلاف آخرين

توفي منذ

بداية شهر ماي الجاري 21  شخصا غرقا في برك، أودية، مسابح ومجمعات مائية منهم 12 طفلا ، خصوصا أن هذه الفترة عرفت ارتفاعا محسوسا في درجات الحرارة بالمدن الداخلية للوطن.

وأفاد بيان للمديرية العامة للحماية المدنية تحصلت ”النهار” على نسخة منه أن مصالحها قامت بانتشال جثث هامدة لـ7 أطفال تتراوح أعمارهم ما بين 12 و15 سنة بعد غرقهم في مجمعات مائية في كل من ولاية باتنة، الطارف، العاصمة، بشار، عنابة، سعيدة وتيارت. كما قامت فرق الحماية المدنية بانتشال 4 جثث أخرى من الآبار بولايتي أدرار وسيدي بلعباس، بالإضافة إلى تسجيل وفاة 3 أطفال لا يتعدى سنهم 14 سنة غرقا في الأودية بولاية عين الدفلى، غليزان وأم البواقي، كما لقي شخصان يبلغان من العمر 17 و21 سنة حتفهما إثر غرقهما بالسدود في كل من غليزان ومعسكر، كما توفي طفل يبلغ من العمر 15 سنة غرقا في مسبح بولاية تيسمسيلت.

ومن جهة أخرى سجلت مصالح الحماية المدنية ٥7٥، حادث مرور خلف وفاة 56 شخص وجرح 702 آخرين تم نقلهم إلى المراكز الاستشفائية، وأضاف البيان أن أثقل حصيلة سجلت بولاية تبسة بوفاة 4 أشخاص وجرح 3 آخرين إثر اصطدام بين سيارتين بالطريق الوطني رقم 16 ببئر العاتر. وفيما يخص الإجلاء الصحي، قامت وحدات الحماية المدنية بـ7727 تدخل أين تم نقل 67 شخصا متوفى مع إسعاف 7220 آخرين إلى المستشفيات، كما تسببت حوادث الاختناقات في وفاة 6 أشخاص مختنقين وإنقاذ 7 آخرين. 

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة