الخضرفازوا علينا في البليدة بطرق ملتوية … والمنتخب الجزائري ضعيف وسنسحقه بثلاثية

الخضرفازوا علينا في البليدة بطرق ملتوية … والمنتخب الجزائري ضعيف وسنسحقه بثلاثية

تجاوز مهاجم

 بوريسيا دورتموند الألماني والمنتظر عودته إلى صفوف المنتخب المصري خلال اللقاء القادم أمام الجزائر المهاجم محمد زيدان الخطوط الحمراء لما راح يهاجم الجزائر على شاكلة رئيس اتحاد الكرة المصري سمير زاهر من خلال تأكيده على أن المنتخب الجزائري ما كان ليفوز عليهم لولا ما سماه “بالضغوط الرهيبة” التي مورست عليهم من قبل الجزائريين في إشارة غير علنية من جانبه إلى “حكاية” التسمم الغذائي الذي مازال بعض من الأشقاء المصريين يتغنون بها، إلى جانب ماوصفه بالضغوطات التي كانت من قبل الجماهير الجزائرية التي لم تتركهم ينامون  على حد قوله-كما لم يتوان هذا اللاعب الذي فر من صفوف المنتخب المصري بعد نكسته بالبليدة وانهزامه الساحق بثلاثية كاملة أمام “محاربي الصحراء” ، من عزف نفس “السنمفونية” التي عزفها كل من المدير الفني للمنتخب المصري حسن شحاتة ومدرب الحراس احمد سليمان واغلب أعضاء المنتخب المصري من لاعبين في تأكيدهم على أن المنتخب الجزائري خائف من نظيره المصري ، وهو الأمر الذي يبقى غير منطقي تماما على اعتبار تقدم المنتخب الوطني الجزائري في الترتيب بثلاث نقاط وبفارق هدفين كاملين فأين هو الخوف..؟ ، مؤكدا  في ذات السياق- أن الضغط سيكون على المنتخب الجزائري الذي وصفه بالضعيف مقارنة بالمنتخب المصري على الرغم من أن الواقع الميداني اثبت عكس ذلك ومعطيات المجموعة أكدت على قوة المنتخب الجزائري بإجماع كامل المتتبعين ، أين تم اختياره كأحسن منتخب إفريقي وفقا لأحد المواقع الإعلامية بعد سبر للآراء أكد من خلاله المصوتون على أن العودة القوية للمنتخب الوطني الجزائري إلى الواجهة جعلته أقوى وأحسن منتخب إفريقي ، الا كيد أن تصريحات زيدان تصب في خانة “التملق” للمدير الفني للمنتخب المصري حسن شحاتة على أمل إعادته مجددا إلى صفوف منتخب “الفراعنة” في اللقاء الفاصل يوم 14 نوفمبر القادم أمام الجزائر ، حيث أشارت آخر الأخبار الواردة من مصر انه سيكون أول المحترفين الذين سيتم توجيه الدعوة لهم خلال التربص القادم للمنتخب المصري بمدينة أسوان المصرية تحسبا لمباراة الجزائر في نوفمبر القادم ، ويأتي هذا التصريح ليعاكس المبادرات الصادرة من البليدين والتي تهدف بالأساس إلى التخفيف من حدة الحرب الإعلامية القائمة مع اقتراب موقعة القاهرة والتي يجهضها على الدوام الجانب المصري سواء كإعلام أو لاعبي منتخب أو جهاز فني.

 


التعليقات (1)

  • عادل الشاوي

    هو على حق ……اي نعم

أخبار الجزائر

حديث الشبكة