الخضر'' وُضعوا تحت حراسة أمنية مشدّدة وعلى بعد 15 كلم من المدينة

الخضر'' وُضعوا تحت حراسة أمنية مشدّدة وعلى بعد 15 كلم من المدينة

وصل لاعبو المنتخب الوطني الجزائري إلى مدينة

كاب تاونالجنوب إفريقية، والتي ستحتضن مباراة اليوم بين الجزائر وإنجلترا، وعرف وصول المنتخب الجزائري إلى الفندق إجراءات أمنية مشدّدة، بحيث خضّعت بعثة المنتخب الجزائري إلى إجراءات أمنية كبيرة، وأحيطت بمراقة مكثفة من طرف وحدات الشرطة، والتي قامت بتغطية كاملة، تخوفا من اقتراب أي شخص من اللاعبين، كما ضُرب أيضا حصار كبير على محيط الفندق، ومنع دخول السيارات، وحتى زبائن الفندق، وهذا من أجل ضمان حماية كاملة للوفد الجزائري.

حراسة كبيرة على الوفد الجزائري وممنوع الإقتراب من الوفد

منعت الشرطة الجنوب إفريقية حتى عمال الفندق من الإقتراب من اللاعبين، ويعود السبب من وراء ذلك، إلى التخوف الكبير من احتكاكات بين اللاعبين والأنصار، وهذا بسبب الإجراءات الأمنية المشددة التي عرفتها المواجهة، والتي أصبحت تستقطب كل أنظار العالم، خاصة في ظل التخوف الكبير من حصول مواجهات بين أنصار المنتخبين، مثلما حدث في وقت سابق بين نفس الأنصار في مونديال 1998 بفرنسا، وقبل مواجهة المنتخب التونسي بنظيره الإنجليزي.

التقاط الصور فقط كاد يكلف السجن

ولقد حاولنا الإقتراب من لاعبي المنتخب الجزائري من أجل التقاط صور وصول الوفد إلى الفندق، وهذا ما كاد يكلفنا السجن، بحيث اقتربت منا بعض وحدات الشرطة، والتي طالبتنا بالذهاب معها إلى سيارة الشرطة، قصد القيام بمحضر، ولقد ظهرت على ملامح رجال الشرطة الكثير من الخوف، بعد أن علموا أننا لسنا مع الوفد، قبل أن نجد الطريقة المثلى في الإبتعاد عنهم بدون حدوث أي مشاكل، ولقد تأكدنا ساعتها أن هذه الإجراءات الكبيرة التي صاحبت وصولالخضرإلىكاب تاون، كانت بسبب الأجواء العامة التي تسود المدينة قبل بداية المواجهة.

تركيز شديد من اللاعبين والإبتسامة عادت لوجه غزال

ولقد ظهر لاعبو المنتخب الجزائري مركزين بشكل كبير على المواجهة، فقد انتظروا أمتعتهم قليلا، قبل أن يصعدوا مباشرة إلى الغرف، وبدون الحديث مع أي شخص، وقد ظهر على لاعبي المنتخب الجزائري تركيز شديد، وفهموا جيدا أنهم قد دخلوا في أجواء المواجهة الكبيرة من الآن، وبالتالي، سيكونون مجبرين على وضع تفكيرهم الكلي على إنجلترا.

ولقد ظهر المهاجم غزال، والذي لن يتمكن من المشاركة في مواجهة الغد، بابتسامته المعهودة، فلقد حرص على رفع معنويات رفقائه قبل انطلاق المباراة الحدث.

الشرطة طوّقت شوارعكاب تاونعند تنقله للملعب من أجل التمارين

 ولقد قامت شرطة جنوب إفريقيا بتسخير كل طاقاتها من أجل توفير كل الحماية للاعبي المنتخب الوطني، فعند تنقله إلى ملعبفرين باركبقلب المدينة، قامت الشرطة بتطويق المكان جيدا، كما أن موكب الفريق، عرف حراسة أمنية مشددة، وحاولوا القيام بكل ما في وسعهم من أجل توفير كل ظروف الراحة لـالخضر”.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة