الدرك بدل الشرطة.. في تصفية الجماعة الإرهابية

الدرك بدل الشرطة.. في تصفية الجماعة الإرهابية

تعود قضية تحويل “ايرباص” الخطوط الجوية الفرنسية من الجزائر إلى مطار مرسيليا “مارينيان” في ديسمبر 1994 إلى الواجهة الإعلامية

بمناسبة صدور كتاب في نهاية الشهر في باريس تحت عنوان “ألوان الظل”. وما يثير اهتمام الكتاب اسم صاحبه ويتعلق الأمر بجان لوك كيلييل، وهو عضو متقاعد من مجموعة التدخل للدرك الفرنسي “جي.أي.جي.أن” وهي الفرقة المتخصصة في عمليات تحرير الرهائن ومواجهة الأوضاع الشائكة. وكان كيلييل من بين أعضاء المجموعة الأمنية التي اقتحمت الطائرة في مطار مرسيليا، واستنادا إلى معلومات تتردد في أوساط النشر الفرنسية سيروي “الكاتب – الدركي” في شهادته مسلسل العملية وفحوى المفاوضات بين السلطات الفرنسية ومختطفي الطائرة. ومن بين الأشياء “الجديدة” التي يحملها الكتاب خبر مفاده أن وزير الداخلية الفرنسي السابق شارل باسكوا حاول إسناد مهمة الاقتحام إلى فريق “الريد” وهي مجموعة النخبة الأمنية التابعة لجهاز الشرطة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة