“الدولة هي التي تتكفل بقضية بلومي”

“الدولة هي التي تتكفل بقضية بلومي”
  • رفض رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية مصطفى بيراف الرد أو التعليق على التصريحات التي أدلى بها رئيس الإتحاد المصري سمير زاهر للنهار، والتي كشف من خلالها أن الرئيس السابق لإتحادية كرة السلة عرض تعويضا بقيمة 500 ألف دولار على الطبيب المصري حتى يسحب الشكوى التي تقدم بها لدى “الأنتربول” ضد بلومي ولم يشأ بيراف الخوض مطولا حول الموضوع معتبرا إن تلك التصريحات عارية من الصحة “ليس لدي أي تعليق على تصريحات رئيس الإتحاد المصري الذي مع احترامي له لا أعرفه أصلا ولن أقول أي شيء بخصوص هذا الموضوع سوى أن قضية بلومي في أيدي الدولة الجزائرية وهي التي تتكفل بحلها” صرح بيراف لـ”النهار” من دون أن يوضح هوية أو الجهة في الدولة المتكفلة بالقضية سواء كانت الوزارة أو طرف آخر، ولسنا ندري لماذا رفض رئيس اللجنة الأولمبية التطرق إلى الموضوع رغم أن كل القرائن تؤكد بأنه تدخل شخصيا في الموضوع آخرها كان تصريح المعني بالقضية لخضر بلومي الذي كشف بأن بيراف توسط لحل مشكلته.
  • وكان بيراف على موعد أمس مع الجمعية العامة للجنة الأولمبية والتي يقول بأنها مرت في أحسن الظروف وعرفت تجديد الثقة بشخصه في طريق عهدة أولمبية رابعة .

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة