الديوان الوطني للسياحة يسعى للتكفل بـ 2.5 مليون سائح في 2015

الديوان الوطني للسياحة يسعى للتكفل بـ 2.5 مليون سائح في 2015

صرح المدير العام للديوان الوطني للسياحة أحمد بوشجيرة أن هيئته تعتزم فتح تمثيليات في الخارج في دول زبائنها أي السوق الأوروبية و الآسيوية و الصين و كوريا و روسيا.
في حديث خص به الأسبوعية “لي أفريك” (افريقيات) التي تصدر في ثلاث طبعات متزامنة بكل من الدار البيضاء و داكار و ياوندي أكد المدير العام للديوان الوطني للسياحة أن ترقية وجهة الجزائر تقوم على استراتيجية تهدف إلى “زيادة و تحسين العرض الفندقي و كذا نوعية و تنافسية المنتوج السياحي قصد بلوغ في أفق 2015 هدف مليونين و نصف سائح سنويا”.
و أضاف أنه في هذا الاطار “نحن نثمن القدرات العديدة التي نزخر بها عبر كامل التراب الوطني ابتداء من التنوع البيئي و ذلك من خلال ابراز الحدائق الطبيعية في الشمال و الجنوب و السياحة الصحراوية و السياحة الثقافية و التراث القديم”.
و أشار بوشجيرة أن 49 مقاولا يعتزمون الاستثمار في 49 مشروع منشأة سياحية بما يضمن قرابة 5200 سرير اضافي و استحداث 77.000 منصب شغل.
و أردف أن هذه العملية تضاف إلى 474 مشروع آخر (45.500 سرير) المجسد منذ 2008 تاريخ تبني المخطط المدير للتهئية السياحية قبل التأكيد أنه “اجمالا تمت مباشرة 523 مشروع بسعة اضافية تضاهي 50.600 سرير من بينها قرابة 20.000 من النوع الرفيع مع استحداث 80.000  منصب شغل”.
و بعد أن أكد أنه في غضون سنتين تم تحقيق قرابة 70 بالمئة من الأهداف الأولية المسطرة المتمثلة في بلوغ 75.000 سرير في أفق 2014 و استحداث 110.000 منصب شغل أضاف السيد بوشجيرة أنه في إطار استراتيجية تطوير النشاط السياحي يعتزم الديوان تكييف خدماته مع طلبات مختلف زبائنه مثلما هو الحال بالنسبة للصينيين الذين “ما فتئ عددهم يتزايد”.
و خلص إلى القول “سنكون دون تأكيد مدعويين لاقتراح مسارات تضم مختلف مناطق شبه اقليم شمال افريقيا مثل غرب افريقيا مرورا بالصحراء” مضيفا أن “الزبائن يودون اجتياز الحدود من خلال زيارة بلد أو بلدين”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة