الرئاسة تستمع إلى قاسم حول المخزون الاحتياطي للجزائر

شوهد المدير العام للديوان المهني للحبوب، السيد محمد قاسم، قبل يومين، بمكان قريب من مدخل رئاسة الجمهورية، حيث كان هناك بطلب من إطارات سامية في قصر المرادية للاستماع إلى روايته بخصوص المخزون الاستراتيجي للجزائر فيما يتعلق بالقمح اللين، بعد التقرير الذي أعده وزير الفلاحة، السعيد بركات، والذي تحدث فيه عن وجود احتياطي لمدة ستة أشهر، علما أن الاحتياطي الفعلي الموجود لا يتجاوز ثلاثة أيام فقط، حيث تشهد بعض المخازن في ولايات غرب البلاد حالة نفاذ كامل. وحسب مراجع “النهار”، فإن الاستماع للسيد قاسم الذي يعاني من متاعب قضائية متزايدة، يهدف إلى محاولة تعرف السلطات العمومية على حقيقة المخزون الإستراتيجي للجزائر، بين ما هو موجود كطلبات مكتوبة وبين ما هو موجود فعليا في المخازن عبر التراب الوطني، سيما مع تزايد المخاوف من تحريك بعض أوساط المعارضة لأعمال شغب بسبب نقص الإحتياطي


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة