الرئيس البرازيلي يخضع للتحقيق في تهمة الفساد

الرئيس البرازيلي يخضع للتحقيق في تهمة الفساد

تسلم الرئيس البرازيلي، ميشال تامر، أمس الإثنين، عريضة إستجواب تضم 84 سؤالا من الشرطة الفدرالية في إطار تحقيق
ضده في تهمة فساد مفترض. وصار أمام ميشال تامر، الآن 24 ساعة لإرسال ردوده كتابيا حسب ماأفادت به مصادر إعلامية.

وأنكر الرئيس البرازيلي كل هذه الاتهامات الموجهة ضده ورفض الاستقالة رغم  تنامي المعارضة السياسية التي إشتملت على حلفاء سابقين، وأرسلت الشرطة  الأسئلة إلى ميشال تامر قبل يوم بعد موافقة المحكمة العليا بإتخاذ هذا الإجراء .  

 

ويواجه الرئيس ميشال تامر، الذي خاض الإنتخابات كنائب للرئيس السابقة المعزولة ديلما روسيف، يواجه إتهاما بتلقى تمويل غير مشروع خلال الحملة الانتخابية، من حلقة الفساد في شركة “بيتروبراس”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة