الرئيس الصحراوي يتسلم شهادة دكتوراه فخرية من المعهد المكسيكي للقادة المتميزين

الرئيس الصحراوي يتسلم شهادة دكتوراه فخرية من المعهد المكسيكي للقادة المتميزين

تسلم اليوم الخميس، الرئيس الصحراوي الأمين العام لجبهة البوليساريو إبراهيم غالي، شهادة دكتوراه فخرية من المعهد المكسيكي للقادة المتميزين تقديرا من المعهد لمجهوداته وإسهاماته في الدفاع عن القضية الصحراوية العادلة، حسب ما أوردته وكالة الانباء الصحراوية.

وقال رئيس الجمهورية الصحراوية في حفل التكريم الذي أقيم برئاسة الجمهورية  بحضور أعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة والمجلس الوطني وإطارات سامية في الحركة والدولة الصحراوية  بالإضافة الى أعضاء المعهد المكسيكي يتقدمهم عميد المعهد خورخي فبرنانديز  “أنه تكريما للشعب الصحراوي نتيجة مقاومته وتضحياته وصبره في سبيل تحقيق المثل العليا للحرية وتقرير المصير والاستقلال في الصحراء الغربية.” وأضاف أن “منح هذه الشهادة جاء تكريما لنضالات الشعب الصحراوي الذي يناضل من أجل حقه المشروع في الحرية وتقرير المصير والاستقلال.”        

من جانبه عميد المعهد المكسيكي وفي كلمته أمام الحضور قال “أن منح شهادة الدكتوراه الفخرية من المعهد لرئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو إبراهيم غالي هي تقديرا من المعهد لمجهوداته وإسهاماته في الدفاع عن القضية الصحراوية العادلة” مضيفا انه “أثناء التصويت لمنحه الجائزة قد حظي بإجماع  الأعضاء في المجلس”.  وبهذا يكون رئيس الجمهورية الصحراوية  إبراهيم غالي وبتسليمه شهادة الدكتوراه يكون العضو رقم 457 من الذين تسلموا هذه الشهادة من بينهم رؤساء وبرلمانيين.

التعليقات (3)

  • MOUSTASSIR

    LE MAROC SUITE A L'ENTRETIEN AVEC LE SECRETAIRE GENERAL DE L'ONU A DECIDE DE SE RETIRER DE LA ZONE TAMPON VERS LA FRONTIERE (Le mur militaire ) MAIS LES FAR SUIVENT DE TRES PRES LES MOUVEMENTS DU POLIZARIO C'EST DIRE QUE LA BALLE EST DU COTE DU POLIZARIO QUI SE TROUVE CONFRONTE A L'ONU
    LE MAROC SAIT CE QU'IL FAIT ET NE VEUT PAS ENTRER UNE SECONDE FOIS EN CONFLIT AVEC LES INSTANCES ONUSIENNES
    MAIS LE MAROC NE RESTERA PAS LES BRAS CROISEES ET APRES EPUISEMENTS DES DEMARCHES DIPLOMATIQUES IL A PASSER A L'OFFENSIVE ET CROYEZ MOI QU'IL NE FERA QU'UNE BOUCHEE DU POLIZARIO ET RECUPERA TOUS LES TERRITOIRES QUE LE POLIZARIO ESTIME ''ZONES LIBEREES ''
    je vous rappelle que la force militaire marocaine n'est pas celle des années 1975 à 1991
    اللهم اني قد بلغت

  • driss

    ههههههههه دكتورة فخارية ماشي فخرية بربي لاصبحتم اضحوكة العالم شوفو صاحب الدكتورة الفخرية ومن عند من هههههه

  • عبدالحفيظ

    مرحبا بالعياشة في التعليقات و احب ان اقول بان الصحراويين هزموا الجيش المغربي و اسروا الالاف الى درجة ان الحسن الثاني بنى جدار العار خوقا من الابطال الذي وصلوا الى تان تان و في الاخير الملك الغادر قتل الجنرال الدليمي الذي بنى الجدار (تقاتلون من وراء جدر محصنة يا جبناء)
    و الاضحوكة هو الجيش المغربي مرة يهدد و مرة يتراجع كما فعل في الكركرات بعد
    ان تقدم اليه الجيش الصحراي و العياشة يقولو عاش المليييييك الحكيم في كل تصرفاته مرة تبكون على العضوية في الاتحاد الافريقي و لم تقبلوا الا بعد ستة اشهر

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة