الرئيس الفلسطيني: لا سلام ولا أمن ولا إتفاق من دون القدس

الرئيس الفلسطيني: لا سلام ولا أمن ولا إتفاق من دون القدس

أكد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، اليوم الأربعاء، أنه “لا سلام ولا أمن ولا اتفاق من دون القدس“.

وقال محمود عباس، في كلمة له أمام الاجتماع الطارىء للبرلمان العربي: “القدس هي جوهر الهوية الوطنية الفلسطينية وهي مفتاح السلام والأمن في المنطقة”.

وأضاف الرئيس الفلسطيني: “لا يمكن أن نفرط في أي من حقوق شعبنا وأمتنا بالذات في مدينة القدس”.

وأكد محمود عباس، إنهم مستعدون لتشكيل حكومة وفاق وطني تلتزم بقرارات الشرعية الدولية.

وأورد الرئيس: “جهودنا لإجراء انتخابات عامة متواصلة وسنجريها عندما نتأكد من أنها ستجرى على أرضنا كلها”.

وتابع الرئيس الفلسطني: “عملنا منصب على وقف عدوان الاحتلال على شعبنا في القدس والضفة وقطاع غزة”.

وأكد محمود عباس، إن دولته لن تتهاون في ملاحقة مرتكبي الجرائم ضد الشعب الفلسطيني في المحاكم الدولية.

مشيرا إلى أن ما تقوم به دولة الاحتلال في غزة هو إرهاب دولة منظم.

وجدد الرئيس الفلسطيني، التمسك بالسلام العادل وفق القرارات الدولية ومبادرة السلام العربية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=997709

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة