الرئيس المدير العام جوزيف جاد يقطع عطلته السنوية لدعم الفريق الوطني

الرئيس المدير العام جوزيف جاد يقطع عطلته السنوية لدعم الفريق الوطني

عاش مقر الوطنية لاتصالات

الجزائر”نجمة” أمس، حركة غير اعتيادية سببها التحضيرات الحثيثة من قبل موظفي وإطارات الشركة لحضور فعاليات مقابلة الفريقالوطني الجزائري ونظيره للأروغواي.

حيث أجمع”جميع موظفو وإطارات الشركة الذين التقيناهم على أنهم يدعمون الفريق الوطني الجزائري وأنهم سيحاولون الخروج باكرا نوعاما حتى يتسنى لهم الالتحاق بمقاعدهم في مدرجات ملعب 5جويلية  الذي عاد إلى الواجهة وربما سيكون شاهدا على مباراة “فرجة” سيبدعفيها لا محالة أشبال رابح سعدان الذين متعونا بلوحات كروية خالدة خلال المبارايات السابقة لفريق الخضر الذي عاد بنفس قوي جدا، ومالفت انتباهنا هو أن غالبية موظفي وإطارات “نجمة”اقتنوا تذاكر الدخول من مالهم الخاص كون البطاقات التي سلمت لهم لم تغط الطلب بالنظرلكثرة الراغبين في التنقل إلى ملعب 5 جويلية ومؤازرة أشبال الحاج سعدان.

“نجمة” تكفلت بإعادة بعث الفريق الوطني الجزائري والدليل حضورها الدائم إلى جانبها

أول إطار استقبلنا في مكتبه الذي يشبه كثيرا متحفا رياضيا كان السيد فريد قايد المدير المساعد مكلف  بالتظاهرات والسبونسورينغ علىمستوى الوطنية لاتصالات الجزائر والذي قال لنا قبل التحدث عن المقابلة الودية التي سيخوضها فريقنا اليوم لابد للجميع بأن يعرفوابأن”نجمة”ومنذ تاريخ إمضائها لاتفاقية التمويل والشراكة مع الاتحادية الوطنية لكرة القدم شهر مارس الماضي  وهي الراعي الرسمي لذاتالاتحادية والمرافق الوفي لكافة الفرق والأندية الجزائرية بما فيها الفريق الوطني الذي نعلق عليه كشريك وكجزائريين آمالا كبيرا في أنيرجع لكرة القدم الجزائرية أمجادها ويحقق حلم الملايين في الوصول إلى المونديال.

ولتحقيق هذه الأهداف وأخرى، سطرنا كشريك عدة مشاريع ووضعنا عدة تحفيزات وتشجيعات للاعبينا حتى يبذلوا أفضل ما لديهم ، لهذاكنا حاضرين إلى جانبهم ودعمناهم عبر عدة محطات وبالاستعانة بعدة تقنيات منها الومضات الاشهارية القصيرة، سواء المسموعة أوالمتلفزة والتي مرت ولا تزال إما عبر أمواج الأثير أو على مختلف القنوات الوطنية، الأرضية منها وحتى الفضائية ولعل أهمها علىالإطلاق الفيلم الاشهاري القصير”معاك يا الخضرة ..معاك يا دزاير”، كما أخذنا على عاتقنا مهمة توزيع الأعلام الوطنية الصغيرة علىجموع المناصرين الجزائرين وهي العملية التي لاقت رواجا كبيرا على مستوى ولاية البليدة والولايات المجاورة لها بتاريخ 7 جوانالماضي تاريخ المقابلة الأسطورية التي جمعت فريقنا بنظيره المصري”.

وبخصوص مباراة الأمس، قال محدثنا”كما عودت “نجمة”دوما محبيها ومحبي كرة القدم الجزائرية بالعديد من المفاجآت وهذه المرة فكرنافي منح مناصري فريقنا شريحة هاتف تعمل ضمن مجال شبكة “نجمة” وكذا واقي شمسي خاص بالسيارات يضم صورة الفريق الوطنيلكرة القدم وهذا بعد التأكد من حيازتهم على قصاصة ورقية يستلمونها لحظة اقتنائهم للتذاكر خاصتهم من إحدى النقاط الثلاثة المعتمدة وهيشبابيك ملعب 5 جويلية، قاعة حرشة حسان والمسبح البلدي 1 ماي بالعاصمة والتي يطلب منهم استظهارها لحظة توجهم إلى أحد فضاءاتنجمة”أو مراكزها الخدماتية للحصول على هديتهم التي ستكون مزودة بشيء آخر يتركه المتعامل مفاجأة لزبائنه”وأضاف:”بالنسبة للواقياتالشمسية فهي ستكون متوفرة عبر كامل فضاءات “نجمة”وأكشاكها الموجودة في مختلف ولايات الوطن مما يسهل على المناصرين الذينسيتنقلون للعاصمة من الحصول على هديتهم في الولاية مقر سكناهم دون الحاجة لإهدار الوقت هنا بالعاصمة، والعملية ستمتد إلى غاية 25 من شهر أوت الجاري مما يمنح المناصرين متسعا من الوقت”.

وفي رد للإطار ذاته على سؤال حول دعم “نجمة”لخضر كشركة مواطنة، أوضح محدثنا بأن “نجمة” تكفلت بإعادة بعث الفريق الوطنيالجزائري والدليل حضورهم الدائم والقوي إلى جانبها منه حضورها الأخير الذي كان أول أمس لحضور الندوة الصحفية التي عقدها المدربرابح سعدان والذي أوضح أن الفوز غير مهم للجزائر في هذا الاختبار كونه لقاء تقييمي للفريق في سبيل اكتشاف نقاط ضعفه وقوته وهذاتحضيرا للمواجة الرسمية مع الفريق الزامبي يوم 6 سبتمبر المقبل، كما تعتبر هذه المباراة عودة قوية لملعب 5 جويلية الذي غاب عنالساحة سنتين كاملتين وهو من احتضن في وقت سابق أفراح الجزائر”، كما توقع محدثنا الشغوف بالرياضة إما الفوز أو إحراز التعادل..

مؤطر:

علمنا أن جميع موظفي وإطارات “نجمة” حضروا المباراة بمن فيهم الرئيس المدير العام جوزيف جاد الذي قطع عطلته السنوية خصيصالحضور هذه المباراة ودعم الفريق الوطني معنويا خصوصا وأن الجميع اعتبر في وقت سابق أن “نجمة” كانت فال خير على الفريق الوطنيالجزائري، وأكدت “نجمة”أنه سواء في الربح أو الخسارة هي تدعم الفريق الوطني الجزائري وتسانده إلى الأخير، وكان جوزيف جاد قدوعد اللاعبين في حال ضمانهم التأهل إلى المونديال بسيارات فخمة من علامة عالمية شهيرة، وعليه فالكرة الآن لديهم وتحقيق هذا الحلممتوقف على ما يقدمونه للشعب الجزائري.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة