الرئيس بوتفليقة يترأس اجتماعا تقييميا خصص لقطاع الشباب و الرياضة

الرئيس بوتفليقة يترأس اجتماعا تقييميا خصص لقطاع الشباب و الرياضة

ترأس رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة 
اجتماعا تقييميا خصص لقطاع الشباب و الرياضة .و قد تناول عرض وزير الشباب و الرياضة الانجازات التي حققها القطاع 
وآفاق البرنامج الخماسي 2010-2014 
وقد تعززت طاقات نشاطات الشباب و الرياضة بفضل تعيين نحو 2800 إطارو تقني سامي و مربي تم توظيف اغلبهم في الميدان وكذا 6000 عون استفادوا من تربصات تأهيل لمدة قصيرة. 
و قد تجسد الاهتمام بالمواهب الشابة في فتح اكمالية رياضية جديدة و ترقية أكثر من 1500 مدرسة رياضية جمعوية التي تمثلت نشاطاتها في تنظيم خمس مهرجانات وطنية جمعت نحو 3000 شاب موهوب في (10) عشر تخصصات مختلفة. 
وفي مجال نشاطات الشباب تم تنظيم تظاهرات وطنية في مختلف الميادين لصالح منخرطين في دور الشباب لا سيما 
– إحياء اليوم الإفريقي للشباب الذي خص اكثر من 45000 شاب على مستوى مختلف المؤسسات المتواجدة عبر ولايات الوطن 
– العيد الاول لكرة القدم الذي جمع نحو 8000 مشارك من الولايات ال48 للوطن بمناسبة العطلة المدرسية الربيعية للسنة الجارية 
-عمليات توأمة بين الولايات و بين بيوت الشباب في اطار برنامج “معرفة الجزائر” التي مست نحو 8000 شاب بينما انتقل عدد العمال المدمجين في مراكز العطل التابعة للوكالة الوطنية للنشاطات الترفيهية و الشبابية من 8500 سنة 2007 الى 18000سنة 2009 
– احياء اليوم العالمي للطفولة (1 جوان) و احياء يوم الطفل الافريقي 16جوان من خلال نشاطات خصت على التوالي 40000 طفل بالنسبة للعيد الاول و300000بالنسبة للعيد الثاني. 
وفيما يخص العمل المعياري في هذا المجال لا سيما التكوين و التنظيم والوقاية من العنف في الهياكل الرياضية و مطابقة المنشآت و معايير بناء مؤسسات الشباب و ترسيم أقسام “رياضة- دراسة” فإنها شكلت بالتعاون مع وزارة التربية الوطنية محور عمل تحضيري تحسبا لتا طيرها القانوني. 
كما تم بشأن الفروع المهيكلة للنشاط الرياضي وضع لجان متخصصة مكلفة بالتمويل و التكوين و المنهجية و أقطاب التنمية لتطوير الرياضة ذات المستوى العالي و كذا فتح المركز الوطني للطب الرياضي و الشروع في إعداد برامج تطوير مختلف الفيديراليات الرياضية بعد تجديد هيئاتها. 
 و تم اتخاذ اجراءات ملموسة في مجالات خصت لا سيما التسيير الاستشرافي و توسيع الممارسة الرياضية و التكوين و الرياضة النسوية و آليات المساعدة العمومية. 
للرياضة و مكافحة العنف في المنشات الرياضية و إثراء برنامج عمل قطاع الشباب و الرياضة و العمل القطاعي المشترك وتعدد الاختصاصات النفعية لبيوت الشباب. 
و تعزز القطاع خلال السنوات الثلاثة الأخيرة بأكثر من 2000 منشاة جديدة على اختلاف أنواعها مخصصة لنشاطات الشباب و الرياضة 
وستسمح الجهود المبذولة للشباب بالاستفادة من منشات إضافية منها 70 دارا للشباب و 23 قاعة متخصصة و 31 بيتا للشباب و 41 قاعة متعددة الرياضات و20مسبحا شبه اولمبي و 149 مركبا رياضيا جواريا و 26 قاعة متعددة الاختصاصات و كذامنشآت اخرى. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة