الرئيس تبون يوافق على إنشاء المدرسة العليا للرياضيات والمدرسة العليا للذكاء الاصطناعي

الرئيس تبون يوافق على إنشاء المدرسة العليا للرياضيات والمدرسة العليا للذكاء الاصطناعي

وافق رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، على إنشاء مدرسة وطنية عليا للرياضيات ومدرسة وطنية عليا للذكاء الاصطناعي بموجب مرسومين رئاسيين.

ويأتي هذا بعد عرض وزير التعليم العالي خلال إجتماع الوزراء الذي ترأسه الرئيس تبون، لمشروعي إنشاء هاتين المدرستين اللتين تتسعان ل1000 مقعد بيداغوجي لكل واحدة، بالقطب التكنولوجي بسيدي عبد الله.

وحسب بيان مجلس الوزراء، فقد أكد الرئيس تبون، على ضرورة تعزيز وتيرة إنشاء وتطوير المدارس العليا المتخصصة الموجهة نحو اقتصاد الغد التي تعتبر خطوة رئيسية نحو بناء الجزائر الجديدة.

وشدد الرئيس في هذا الإطار على مايلي :

-الموافقة على إنشاء المدرسة العليا للرياضيات والمدرسة العليا للذكاء الاصطناعي، بموجب مرسومين رئاسيين.

-ضرورة توفير كل الظروف البيداغوجية والخدماتية لتشجيع منتسبي هاتين المدرستين ومنحهم التحفيزات اللازمة لتمكينهم من رفع مستوى التحصيل العلمي وتسهيل اندماجهم في عالم الشغل لاحقا.

-إيجاد الآليات القانونية الكفيلة بتأطير خريجي هذه المدارس العليا ومحاربة ظاهرة هجرة الأدمغة.

-التوجه بالجزائر نحو تكوين أعلى في مجال العلوم بكل تخصصاتها مع تشجيع تبادل التجارب في مجال التكوين، مع شركائنا في الخارج.

-خلق مدن علمية جديدة تتضمن مدارس وطنية عليا متخصصة في مختلف جهات الوطن تعيد الاعتبار لتكوين النخبة، بناء على دراسة واقعية وعميقة للاحتياجات الوطنية من الموارد البشرية، خاصة في قطاعات الصناعة والفلاحة، وكل القطاعات الأخرى الخلاقة للثروة.

-التأكيد على دور المدارس الوطنية العليا في تعزيز اللحمة الوطنية بين مختلف النخب كما عهد عن الجامعة الجزائرية.

-المحافظة على الطابع العلمي والتكنولوجي الصرف للقطب التكنولوجي بسيدي عبد الله.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=986348

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة