إعــــلانات

السانكيام.. أزيد من 800 مترشح من ذوي الإحتياجات الخاصة يجتازون الامتحان

السانكيام.. أزيد من 800 مترشح من ذوي الإحتياجات الخاصة يجتازون الامتحان

اجتاز أزيد من 800 مترشح من ذوي الاحتياجات الخاصة اليوم الأربعاء، امتحان نهاية التعليم الابتدائي “السانكيام” عبر الوطن. وجرت الامتحانات بظروف حسنة، وفي ظل احترام البروتوكول الصحي للوقاية من فيروس كورونا.

وأوضح المدير العام لحماية الأشخاص المعوقين بوزارة التضامن، مراد بن أمزال، أن من 830 مترشح معاق، يوجد 342 معاق سمعيا. إضافة إلى 177 حركيا و146 بصريا و138 مترشح مصاب بإعاقة ذهنية خفيفة. ويجري الامتحان في الفترة الصباحية في مادتي اللغة العربية والرياضيات، على أن يمتحن المترشحون بمادة اللغة الفرنسية في الفترة المسائية.

وتم توفير تدابير البروتوكول الصحي للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19)، كوسائل التعقيم والكمامات وجهاز قياس الحرارة عند مدخل المركز.وأكدت مديرة التربية لجزائر غرب، غنيمة آيت ابراهيم، أنه تم توفير مختلف الوسائل البيداغوجية والبشرية الى جانب وسائل البروتوكول الصحي. وهذا من أجل راحة المترشحين قصد تمكينهم من اجتياز هذا الامتحان في ظروف “جيدة” وضمان “السير الحسن” لهذا الامتحان.

للإشارة، أشرف، صبيحة اليوم، وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، من  برج باجي  مختار  لأجل الإشراف على انطلاق امتحانات “السانكيام”. ويجتاز، أكثر من 853 ألف تلميذ امتحان شهادة “السانكيام” للسنة الدراسية 2020-2021 بعدما تم إلغاؤه السنة الماضية بسبب “كورونا”.

ويأتي الامتحان هذه السنة في ظروف استثنائية بسبب الفيروس من جهة وتقليص السنة الدراسية من جهة أخرى. ويبلغ عدد المترشحين، حسب بطاقة فنية للديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، 391. 853 تلميذ. ومن بينهم 469 . 436 ذكور و922 416 إناث موزعين على 14472 مركزا للإجراء على المستوى الوطني.

ويمتحن التلاميذ المعنيون بهذه الدورة في مادتي اللغة العربية والرياضيات في الفترة الصباحية، وبالفترة المسائية لاجتياز امتحان مادة اللغة الفرنسية. ويتم إغفال أوراق إجابات الممتحنين على مستوى 13 مركزا للتجميع والإغفال على أن توزع الأوراق على 62 مركزا للتصحيح. وسيشرع فيها ابتداء من 7 جوان إلى غاية 17 من نفس الشهر، في حين خصص مركز واحد للتجميع لإعلان النتائج.