السفير الفلسطيني الجديد بالجزائر يؤكد مقاطعة بلاده لمؤتمر البحرين

السفير الفلسطيني الجديد بالجزائر يؤكد مقاطعة بلاده لمؤتمر البحرين

أكد السفير الفلسطيني الجديد بالجزائر أمين رمزي مقبول مقاطعة بلاده لمؤتمر البحرين، معبترا إياه مدخلا لتطبيق صفقة القرن التي تسعى الإدارة الأمريكية لفرضها على الشعب الفلسطيني.

وشدد مقبول على أن من يريد حلا للقضية الفلسطينية عليه أن يتوجه للحل السياسي وليس الإقتصادي.

و أوضح السفير الفلسطيني، على أمواج القناة الاذاعة الاولى  اليوم ، أنه منذ قررت واشنطن تحويل عاصمتها في إسرائيل للقدس وتوقيف مساعداتها للأونروا بهدف شطب حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة وفق قرارات الأمم.

دلل ذلك على أن مؤتمر البحرين ليس لصالح الشعب الفلسطيني بل لشطب حقوقه السياسية وهو ما لا نقبله ولا نرضى به، نحن لا نبيع القدس بالمال مهما بلغت الضغوطات والأموال على حد تأكيده.

وقال السفير الفلسطيني بأن الشعب الفلسطيني لا يطالب إلا بتطبيق القرارات الدولية لا غير، مضيفا أن كل دول العالم عدا أمريكا وإسرائيل دعمت وأيدت حل الدولتين، وهو تنازل كبير من الشعب الفلسطيني.

لكن ترامب ونتانياهو يحاولان شطب هذا المبدأ الدولي والقفز على حقوق الشعب الفسطيني ، فأي حلول سيجدونها خارج الشرعية الدولية؟.

وبشأن صفقة القرن التي تعتزم الإدارة الأمريكية فرضها على الشعب الفلسطيني، أكد السفير الفلسطيني الجديد بالجزائر أمين رمزي مقبول أنها غير معروفة الملامح حتى الأن لكن الإدارة الأمريكية أدركت منذ البداية أنها فاشلة فبدأت بالإعلان عن القدس عاصمة لإسرائيل وخطوات دللت أنها صفقة لشطب الحقوق الفلسطينية.

وإعلان دول عربية حليفة لواشنطن أنها لن تتنازل عن القدس، بالتالي فإن محاولات الإدارة الأمريكية بعقد مؤتمر لصفقة القرن باءت بالفشل لأن أمريكا أوضحت مأربها سلفا، وهي مآرب تصفوية لا غير.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=655263

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة