السكان متذمرون من تعطل أشغال تهيئة المنطقة

 اشتكي سكان بلدية بن طلحة من تأخر إتمام مختلف الأشغال والمتعلقة أساسا بتهيئة طرقات وأحياء  المنطقة وتزفيتها وكذا إمداد السكان بالغاز الطبيعي بعد أن قامت مصالح بلدية براقي العام الماضي بتخصيص جزء من ميزانيتها لتهيئة منطقة بن طلحة التي عانى سكانها طوال ما يزيد عن 20 سنة قضوها في الحرمان والبؤس ،لتعود نفس هذه الملامح إلى أوجه المواطنين الذين طالبوا بضرورة الإسراع في استكمال الأشغال التي انطلق في انجازها العام الماضي لتتعطل مرة أخري وتبقي نسبة الأشغال في نصفها الثاني .كما أضاف مواطنو البلدية علي أنهم يعيشون ظروف جد صعبة خاصة في هذا الفصل إذ أن تهاطل الأمطار يقطع الطريق عليهم وذلك بسبب الأوحال وبرك المياه المنتشرة علي طول الشوارع والطرقات الغير مهيأة بصفة كاملة وكذا معاناتهم من افتقار المنطقة ككل لمادة الغاز الطبيعي وهو الأمر الذي يزيد من حدة وتأزم الوضع في حين أكد التجار أنهم يجدون صعوبة كبيرة في إدخال الشاحنات المحملة بالسلع الضرورية والمواد الغذائية وإيصالها إلي محلاتهم التجارية أولا بسبب نقص تهيئة الطرقات وعدم تزفيتها وكذا لتفادي تعطيل حركة السير بالمنطقة إذا عرفنا انه توجد طريق واحدة أساسية تعتبر المدخل الرئيسي للبلدية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة