السماح لحاملي البكالوريا قبل دورة 2009 بتقديم طلب التسجيل بالمؤسسات الجامعية

السماح لحاملي البكالوريا قبل دورة 2009 بتقديم طلب التسجيل بالمؤسسات الجامعية

3 اختيارات

فقط بالنسبة لحاملي الشهادة بتقدير ”جيد جدا”  حيثأعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بأنها ستسمح لحاملي شهادة البكالوريا قبل دورة 2009، والذين لم يسبق لهم أن سجلوا بإحدى المؤسسات الجامعية المنتشرة عبر الوطن، بتقديم طلب تسجيل للسنة الجامعية 2010/2009، لدى مؤسسة التعليم و التكوين العاليين التابعة لدائرتهم الجغرافية.

وأوضحت الوزارة عبر أحد مواقعها الإلكترونية، أن إجراءات جديدة تم اتخاذها لفائدة حاملي شهادة البكالوريا المحصل عليها قبل 2009، الذين لم يسبق لهم التسجيل من قبل بالجامعة، من خلال السماح لهم بتقديم طلب تسجيل للسنة الجامعية 2010/2009 لدى مؤسسة التعليم والتكوين العاليين التابعة لإدارتهم الجغرافية، حسب الشروط البيداغوجية والعلامة الدنيا للالتحاق بالفرع، التخصص، أو الجذع المشترك المحدد في التنظيم المعمول به سنة حصولهم على شهادة البكالوريا، وفي حدود الأماكن البيداغوجية المتاحة. بالمقابل فإن حاملي شهادة أجنبية في سنة 2009 المعادلة لشهادة البكالوريا، مطالبون بالخضوع في التسجيل لإحدى فروع العلوم الطبية أو في المدارس التحضيرية والمدرسة العليا للتكنولوجيا بالإضافة إلى المعدل الأدنى المطلوب للالتحاق بهذه الفروع، إلى جانب شروط التحاق إضافية، ستحدد من خلال منشور تكميلي. كما سيكون بإمكانهم أيضا الالتحاق بالميادين أو الفروع والجذوع المشتركة الأخرى، إلى نفس شروط التسجيل البيداغوجي المطبقة على الجزائريين الحاصلين على شهادة البكالوريا.وأما بخصوص حاملي شهادة البكالوريا بتقدير ”جيد جدا”، فإنهم مطالبون بملئ بطاقة الرغبات عبر الخط، على أن يسجل فيها ثلاثة اختيارات فقط، عوض 10 اختيارات ضمن الفروع والجذوع المشتركة أو الميادين، مع احترام الشروط المتعلقة بشعبة البكالوريا ليلبى اختيار من الاختيارات المعبر عنها.

إرسال القوائم النهائية للطلبة الجدد..قبل 6 أوت المقبل

وتجدر الإشارة أن التسجيلات ستختتم نهائيا بتاريخ 6 أوت المقبل بعنوان السنة الجامعية 2010/2009، وعليه فإن رؤساء المؤسسات الجامعية، ملزمون بإرسال عبر وسائط إلكترونية أو عبر الخط القوائم النهائية للطلبة الجدد المسجلين نهائيا في مؤسساتهم الجامعية، إلى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في أجل أقصاه 6 أوت القادم. و بالمقابل فإنه لا يأخذ بعين الاعتبار أي تسجيل في أية مؤسسة للتعليم العالي خارج هذا التاريخ.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة