الشابة سهام: ''رفضت ''روتانا'' و''ميشال ليفي'' خوفا من وقوع لي ما حدث ''لمامي وفلة''

الشابة سهام: ''رفضت ''روتانا'' و''ميشال ليفي'' خوفا من وقوع لي ما حدث ''لمامي وفلة''

قالت الشابة سهام

، أنها رفضت التعامل مع شركة روتانا عندما طلبتها ممثلة في شخص السيدة عنود معالقي في بداية التسعينات عندما كانت تعيش الشابة سهام انجح أيامها بأغانيها الرايوية التي أدخلت عليها نوع الشرقي، وعن سبب الرفض، ردت سهام قائلة أن شروط الشركة في بعض الأحيان خطيرة حيث يطلبون منك الإمضاء دون مناقشة الشروط وقبول كل ما يطلبونه منك مثل عدم التدخل في الكليبات، وما عليك إلا الموافقة على ما يطلبوه منك المخرج ”لست مستعدة لظهوري في السرير بملابس النوم أو في الحمام و الباقي يعرفه الجميع”، حذرني أصدقائي كثيرا عندما سمعوا بالاتصال روتانا بي وهذا ما جعلني أرفض العرض رغم أنه كان مغري جدا، والغريب تواصل سهام، أن عرض ميشال ليفي الماناجير العالمي المعروف جاءني في نفس الفترة، لكن ما حصل للشاب مامي معه جعلني أرفض العرض دون النظر إليه لأنني أدرك جيدا نتيجة التعامل مع هؤلاء، يجعلونك مطربا عالميا عندما يحتاجون إليك، وعندما ترفض الرضوخ إلى مطالبهم عندما تتعارض مع مبادئك وأخلاقك، يحصل لك ما حصل لمامي وفلة عبابسة مع روتانا والآخرين. وعن جديدها رفضت الشابة سهام الكلام عنه خوفا من السرقات الكثيرة جدا الموجودة في عالم الأغنية الجزائرية في المدة الأخيرة، واكتفت بالقول أن ألبومها الجديد فيه ثمانية أغاني من كلمات والحان وهيبة بوديب وسينزل إلى السوق في شهر أفريل لأن بعد ذلك الجمهور يكون مشغولا بالمونديال وهي كذلك ستطير إلى جنوب إفريقيا  لمؤازرة الفريق الجزائري في مغامرته عند العم نالسون مانديلا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة