الشاب طارق يعيد أغاني شارل أزنافور ويشاركه الكليب

الشاب طارق يعيد أغاني شارل أزنافور ويشاركه الكليب

كالعادة تنفرد”النهار”بتقديم الجديد، وبعد نشرنا لتفاصيل ألبوم الشاب نصرو الخميس الماضي مع أخباره وصوره الحديثة حصريا على صفحاتنا، نكشف اليوم عن ما يحضّره المطرب الرايوي المقيم بفرنسا الشاب طارق.

الذي خصّنا هو الآخر بجديده الذي سيكون حسبه قنبلة فنية بمشاركة النجم العالمي الكبير شارل أزنافور.
مثلما يردد محمد بلقوط المعروف باسم الشاب طارق في إحدى أغانيه “أؤمن بالمستحيل”،يواصل دوما البحث عن  الإختلاف والتميز في أعماله، وبالرغم من عدم ظهوره بكثرة في الفترة الأخيرة ، و نادرا ما نشاهده في الحفلات والتي عادة ما تكون خاصة، إلا أنه يبقى أحد أهم الأصوات الجزائرية في الساحة الباريسية. ويبدو أن هذا المطرب المثقف (المتخصص في الإعلام الآلي)يفكر في دخول العالمية وتوسيع نشاطه من خلال تحضيره لألبوم قوي سيرى النور مع نهاية السنة الحالية،وفيه إعادات لأغاني أشهر المطربين الفرنسيين الكبار مثل “الجنون، نشيد الحب”لإيديث بياف، “أنا مريض”لسيرجي لاما،”طبق بلدي”لجاك برال،”بما أنكم سافرتم”لفرانسوا هاردي وجاك ديترون، “البحر”لشارل تريني، بالإضافة إلى ثلاث أغاني للعملاق شارل أزنافور هي”البارحة أيضا”و”في زاويتي”و”خذني معك”وهي الأغنية التي سيظهر طاريق في الكليب الخاص بها مع صاحبها أزنافور كعربون محبة من هذا الأخير بعد إحياء طاريق لتراثه، حيث وقف معه النجم الفرنسي الأرميني الأصل طيلة مراحل تسجيل الألبوم  الذي يأمل فيه طاريق أن يحوز على إعجاب الجمهور.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة