الشاب فضيل يؤكد.. “غنائي في فلسطين رسالة احتجاج ضدّ المحتل الإسرائيلي”

الشاب فضيل يؤكد.. “غنائي في فلسطين رسالة احتجاج ضدّ المحتل الإسرائيلي”

أكّد “أمير الراي الصغير” الشاب فضيل

، أن مشاركته للمرة الثانية في مهرجان فلسطين الدولي 2010 للرقص والموسيقى، يمثل رسالة احتجاج ضدّ المحتل الإسرائيلي، مشددا على تضامنه مع الكفاح الفلسطيني، وتطلعه للغناء مجددا على أرض فلسطين الحرة. كما أعرب فضيل عن سعادته لتمكنه من إدخال الفرحة والبهجة في قلوب الفلسطينيين، رغم المعاناة التي يعيشونها في ظل الإحتلال الإسرائيلي. وقال الشاب فضيل في مقابلة مع قناة “الجزيرة” أول أمس الأحد 25 جويلية: “أشعر بالمعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني في ظل الإحتلال الإسرائيلي الغاشم، وسعدت جدا لتمكني من إدخال الفرحة والبهجة في قلوب الفلسطينيين بالرغم من هذه المعاناة.”، وأضاف..”مشاركتي في هذا المهرجان كانت بمثابة الحلم بالنسبة لي منذ احتراف الغناء، وزاد من فرحتي تفاعل الفلسطينيين مع غنائي ورقصهم وتشجيعهم لي في المسرح.”. وشدّد الشاب فضيل على أن مشاركته في مهرجان فلسطين الدولي للرقص والغناء، يعد رسالة تضامن مع الفلسطينيين ضد الإحتلال الإسرائيلي الغاشم، لافتا الإنتباه إلى أن عقبات كثيرة وقفت في طريق حضوره المهرجان، إلا أنه أصر على المشاركة مهما كانت العواقب، كما أعرب عن استعداده للغناء مجددا في فلسطين من خلال أية فعالية أخرى، متطلعا للغناء على أرض فلسطين الحرة، بعد أن تحصل على استقلالها من الإحتلال الفلسطيني.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة