الشبيبة اليوم في المغرب دون آيت قاسي بن سعيد مازاري

  • تطير اليوم تشكيلة شبيبة القبائل إلى العاصمة المغربية -الرباط- استعدادا لمواجهة الجيش الملكي مساء هذا الجمعة، لحساب لقاء العودةمن كاس شمال افريقيا للأندية البطلة. وقد تراجع المدرب الفرنسي لانغ وقرر استدعاء 24 لاعبا لهذا اللقاء، حيث استثنى آيت قاسيالذي عرف مصيره قبل الأوان، وقررت الإدارة تسريحه إضافة إلى المهاجم بن سعيد الذي تأكد عدم تنقله مع الفريق بسبب تأخروصول وثائقه من ادارة اتحاد عنابة بعدما فشلت عملية مقايضته بالمهاجم عودية، كما ان الحارس مازاري سيكون معفى من هذهالسفرية نظرا لعدم استرجاعه كامل لياقته جراء الاصابة التي كان يعاني منها فضل المدرب الفرنسي إراحته. وكان التقني الفرنسي قدأجرى -أمس- آخر حصة تدريبية على أرضية ملعب تيزي وزو، ركز فيها على الجانب التاكتيكي ولمح لأحداث تغييرات على مستوىالتشكيلة الاساسية تشمل خطي الوسط والهجوم، لطالما يعول على اشيو لتدعيم الخط الأمامي والمهاجم النيجيري أزوكا. وحسبما علمناهمن مصدر مسؤول في ادارة القبائل، فان رفقاء القائد عبد السلام سيجرون ثلاث حصص تدريبية في المغرب استعدادا لمواجهة الجيشالملكي. وعلى صعيد آخر، ينتظر الرئيس حناشي وصول مناجير المهاجم المغترب بو عبد الله قصد التفاوض معه على تحويل اللاعبإلى الشبيبة، حيث ما يزال الرجل الأول في الشبيبة يصر على تدعيم الهجوم بثلاثة مهاجمين إضافيين للعودة بقوة في مرحلة الإياب. وقديستغني الرئيس حناشي عن الورقة الهجومية الإفريقية كون المدافع النيجيري ديمبا لم يؤكد مغادرته الشبيبة في هذا “الميركاتو” بعدمارفض عرض الهلال السوداني.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة