الشرطة البريطانية تَعثر على جثة جزائري‮ ‬ظهر على‮ ‬اليوتوب ‬خلال‮ ‬الأزمة الكروية ‬مع مصر‮ ‬

الشرطة البريطانية تَعثر على جثة جزائري‮ ‬ظهر على‮ ‬اليوتوب ‬خلال‮ ‬الأزمة الكروية ‬مع مصر‮ ‬

قُتل شاب جزائري يبلغ من العمر 27 سنة، يدعى ''بوشارب فتحي'' من ولاية عنابة،

في العاصمة البريطانية لندن، حيث تم العثور عليه يوم الأربعاء الماضي، مقتولا بطعنة آلة حادة في شارع ”كوفن غاردن”، أحد أكبر شوارع لندن ازدحاما. ونقلت الصحيفة الإلكترونية ”ألجيريا برس أونلاين”، التي تهتم بأخبار الجالية الجزائرية في بريطانيا والمهجر بشكل عام، عن شهادات حيّة لشباب جزائريين، أن التحقيقات جارية مع شاب تونسي، كان متواجدا مع القتيل في الحديقة أثناء مقتله، حيث ذكر الشاب الذي كان يُقاسمه المسكن، أن الضحية كان جالسا معه يوم مقتله في الحديقة، إلى أن تلقى اتصالا من شخص مجهول، ليختفي بعدها بدون رجعة، ويتلقى نبأ وفاته بعد 3 أيام. وحسب شهادات بعض أفراد الجالية الجزائرية في بريطانيا، الناشطة في ”فانسبيري بارك” شمال لندن، فإن جثة المرحوم ”فتحي العنابي” سيحتفظ بها لمدة 28 يوما إلى غاية استكمال التحقيق من طرف الشرطة البريطانية، مؤكّدين سعيهم المتواصل مع السلطات الأمنية لإرسال جثة المرحوم إلى أهله في عنابة في أقرب وقت ممكن، وسط استياء كبير من قبل الجالية الجزائرية في بريطانيا. وفور إبلاغها بالجريمة، باشرت شرطة ”اسكوتلانديارد” التحقيقات للبحث عن هوية الجناة، ومعرفة الأسباب والدوافع التي أدت إلى وقوع الجريمة. للإشارة، فإن المرحوم ”فتحي العنابي”، سبق أن ظهر في أحد أشرطة ”اليوتوب” خلال عز ”الأزمة الكروية” مع مصر، عندما تحدث عن حنينه إلى الوطن الجزائر، ومساندته للمنتخب الوطني ضد منتخب ”الفراعنة”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة