الشرطة الفرنسية تحقق مع اللاعب الدولي الجزائري عراش

أكدت مصادر صحفية فرنسية أمس أن سليم عراش المهاجم الدولي الجزائري لنادي تولوز الفرنسي متهم بضرب أحد المواطنين الفرنسيين،

حيث قامت الشرطة الفرنسية باقتياده إلى مقرها أمس للتحقيق معه في القضية، قبل أن تخلي سبيله على ذمة التحقيق. وقد أكدت نفس المصادر أن عراش المعروف بتردده على أحد الملاهي الليلية في مدينة ستراسبورغ منذ أن كان يلعب للنادي المحلي، وبالضبط يوم 14 فيفري 2006، تشاجر المهاجم الدولي الجزائري مع أحد الأشخاص عند المدخل، حيث وجه عراش عدة ضربات رأسية أو “نطحات على طريقة زيدان” لخصمه الذي أرداه أرضا قبل أن يتنقل إلى المستشفى أين أجريت له عملية جراحية.
ولم تتمكن السلطات الفرنسية من إلقاء القبض على عراش بسبب تنقله المستمر بين الولايات الفرنسية منذ الواقعة، إلى غاية تنقله إلى مدينة ستراسبورغ للزيارة، أين أوقفته وقامت بالتحقيق معه قبل أن تخلي سبيله. للإشارة، فإن عراش لاعب تولوز حاليا والذي تمت إعارته من طرف فريق أولمبيك مرسيليا مازال مرتبطا بهذا الأخير إلى غاية جوان 2010 .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة