الشروع في استقبال ملفات عائلات “الحراڤة” المفقودين لإجراء تحاليل “الآ دي أن”

  •  شرعت اللجنة الوطنية لعائلاتالحراڤة، في استقبال ملفات هؤلاء الذين تعتقد عائلاتهم أنهم فقدوا ولقوا حتفهم قبالة السواحل الإيطالية والإسبانية.
  •  
  • وقال محمد صلاواتشي، رئيس اللجنة الوطنية لعائلاتالحراڤة، أنه تم الشروع في جمع الملفات حول الذين تعتقد عائلاتهم أنهم فقدوا قبالة السواحل الإيطالية والإسبانية ويبلغ عددها حاليا 31 ملفا، تتضمن صور المعنيين وتقارير مفصلة عنهم وعن وجهتم التي كانوا يقصدونها والأشخاص الذين رافقوهم.
  •  
  • وأضاف ذات المتحدث، أن أغلب العائلات التي قدمت ملفات من ولايات عنابة، وهران، الشلف، العاصمة وحتى من ولاية إيليزي، مشيرا إلى أن اللجنة تنتظر ردا رسميا من السلطات الجزائرية خاصة وزارة التضامن والجالية الجزائرية بالخارج وكذا وزارة الخارجية، اللتان لم تتحركا لحد الآنسواء لتوفير مخبر يسمح بإجراء تحاليل الحمض النووي على العائلات المعنية من طرف وزارة التضامنأو التحرك دبلوماسيا على مستوى وزارة الخارجيةقصد الاهتمام بهذا الملف على المستوى السياسي“.
  •  
  • وأوضح صلاوتشي في ذات السياق، أن كل الطلبات الرسمية التي قدمت لوزارة التضامن ووزارة الخارجية لم تأخذ لحد الآن بعين الإعتبار، رغم أن الملف يهم شريحة واسعة من المواطنين داعيا في نفس الوقت الحكومة إلى تعيين لجنة أو إطار يكلف بالملف على أعلى مستوى. كما طرح ذات المتحدث، مشكل عدم الاهتمام من طرف السلطات بالملف من جهة وتداخل الصلاحيات من جهة أخرى، فوزارة التضامنحسبهتقولإن هذا الملف من صلاحيات وزارة الشؤون الخارجية المكلفة بالعلاقات الخارجية والشؤون القنصلية“. أما وزارة الخارجية فتقول،إن الملف من صلاحيات وزارة التضامن والجالية الجزائرية بالخارج المسؤولة عن مثل هذه المبادرات التضامنية والاجتماعية“.
  •  
  • وقال صلاوتشي، إنه في انتظار الرد الرسمي من طرف السلطات الإيطالية بشأن إنشاء مخبر لإجراء تحاليل الحمض النووي على جثثالحراڤة، فإن السلطات الإسبانية وافقت على تقديم كافة التسهيلات وهي تنتظر في قائمة اسمية مرفوقة بتحاليل الحمض النووي للعائلات المعنية.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة