الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات

الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات

طالب الشيخ عبد الكريم الدباغي، عضو المجلس الإسلامي الأعلى، الجزائريين بالمشاركة في رئاسيات الخميس المقبل ردءا لمفسدة الفرقة والفتنة.

ونشر شيخ الزاوية القرآنية الإمام علي بن أبي طالب برقان في أدرار، رسالة الى الجزائريين يقول فيها أن الحياة قائمة على التخلية والتحلية والشعب الجزائري إستطاع بفضل الله تحقيق الخطوة الأولى وهي التخلية والآن لزاماً عليه ان يخطو الخطوة الثانية وهي التحلية ويتمثل ذلك في مشاركته الانتخابية.

وقال الشيخ الدباغي أن المسؤولين في هاته المرحلة أمناء على إختيار الشعب وعليهم أن يقوموا بحماية الصناديق والأصوات ..

وأكد أن  أعداء الله والإسلام المتربصون يتحركون بمختلف وسائل الإعلام والإقتصاد ولسان حالهم يقول ” إما ان تنتخبوا رئيسكم بقوة ونزاهة وإما أن تصنعه لكم الدول الطامعة”.

وأردف أن الطبيعة لا تقبل الفراغ والفراغ في الحكم يسبب مخاطر إقتصادية وحضارية وأخلاقية.

كما لا يمكن لأي مشكلة مهما كانت أن تعيق أولوية تنصيب الحاكم و إنتخاب الرئيس، فإن صحابة النبي صلى الله عليه وسلم تسارعوا إلى سقيفة بني ساعدة لإنتخاب وتولية الخليفة أبي بكر الصديق رضي الله عنه رغم المصيبة العظمى وهي وفاة النبي صلى الله عليه وسلم و ذلك قبل أن يدفنوا جسده الشريف حتى نصبوه حاكما وعينوه خليفةً يقول الشيخ.

واختتم الشيخ عبد الكريم الدباغي رسالته بالقول أن الوفاء للشهداء والوطن يحتم علينا الخروج للإنتخابات بقوة وتفويت الفرصة على المتربصين الذين يريدون علواً في الأرض وفساداً.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=739169

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة