الصالون الدولي للكتاب يفتتح الثلاثاء بمشاركة 343 ناشر من مختلف أنحاء العالم

الصالون الدولي للكتاب يفتتح الثلاثاء بمشاركة 343 ناشر من مختلف أنحاء العالم

تفتتح بعد غد الثلاثاء بمركب محمد بوضياف بالجزائرالعاصمة فعاليات الصالون الدولي للكتاب في طبعته ال14 بمشاركة 343 ناشر يمثلون 25 دولة من مختلف القارات حسبما أفاد به اليوم الأحد محافظ الصالون السيد اسماعيل أمزيان.

وأضاف السيد أمزيان في ندوة صحفية أنه من بين الناشرين المشاركين في هذه التظاهرة الثقافية –التي تدوم الى غاية 6 نوفمبر المقبل — هناك 145 ناشرا من الجزائر.

وطمأن محافظ الصالون أن “كل الظروف مهيأة” لنجاح هذه التظاهرة–التي ستشهد عرض 120.000 عنوان– مشيرا بالمناسبة الى أنه تأكدت مشاركة الناشرين الذين كانوا منتظرين سواء  جزائريين أم أجانب.

وفي ذات السياق أوضح السيد أمزيان أن فعاليات الصالون ستجري على مساحة مغطاة تبلغ 20.000 متر مربع منها 10.000 متر مربع خصصها المنظمون للناشرين.

وعلاوة على عرض الكتب ستعرف هذه التظاهرة — التي ستكون فيها  فلسطين وافريقيا ضيفا شرف– نشاطات وندوات ومحاضرات فكرية تتعلق بقضايا أدبية وسياسية تخص الجزائر و المغرب العربي و العالم العربي وإفريقيا.

وفي هذا الصدد ستعرف الطبعة الرابعة عشر للصالون الدولي للكتاب استحضار ذكرى الاديب الجزائري كاتب ياسين في ندوة يشارك فيها عدد من الادباء الجزائريين.

كما سيتم بالمناسبة استحضار ذكرى فرانسيس جانسون (مؤسس شبكة مساندة لثورة أول نوفمبر) من خلال عرض فيلم وثائقي بعنوان “اللقاء الأخير مع جانسون” لفاتح عيادي.

وسيشهد الصالون أيضا إقامة ندوة أخرى بعنوان “الروائيون وشخصية الأميرعبد القادر التاريخية” وكذا محاضرة للاستاذ عبد الرزاق دوراري حول موضوع “الامازيغية بين التعليم والنشر” الى جانب تكريم الروائية احلام مستغانمي والشاعر الراحل عمرالبرناوي.

على الصعيد المغاربي يتضمن برنامج التظاهرة عدة انشطة فكرية منها إقامة ندوة بعنوان “هل يوجد نقد أدبي في البلدان المغاربية ” وأخرى حول “القراءة في البلدان المغاربية”.

وسيحظى الشأن الفلسطيني باهتمام منظمي الصالون من خلال  تنظيم ندوة حول “فلسطين الراهن والافاق” وكذا استضافة كتاب فلسطينين من داخل الأراضي المحتلة في لقاء بعنوان “ماذا عن الحياة في القدس ” ناهيك عن تنظيم عدد من الأماسي الشعرية العربية.

وسيشهد الصالون مشاركة افريقية لعدد من الكتاب و الأدباء سيما من السينغال ومالي و موريتانيا و جمهورية الكونغو.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة