الصحافة المصرية حرفت تصريحاتي ولم أسئ إلى المنتخب الوطني

الصحافة المصرية حرفت تصريحاتي ولم أسئ إلى المنتخب الوطني

كذب مدرب وفاق سطيف، نور الدين زكري

، التصريحات الصحفية التي نقلت على لسانه على صفحات جريدة ”اليوم السابع” المصرية منذ أسبوعين تقريبا وهذا أثناء تواجد وفد الوفاق السطايفي في القاهرة لإجراء تربص تحضيري هناك، وأكد أنه لم يتحدث أبدا عن المنتخب الوطني مع أي صحفي مصري: ”جريدة اليوم السابع المصرية معروفة بفبركتها للتصريحات وعدائها للجزائر فقد فبركت تصريحا لي خلال الحوار الذي أجرته معي حول العلاقات الجزائرية المصرية بحيث قالت أني أشعر وكأني أحمل الجنسية المصرية وأنا لم أقل ذلك أبدا ولكن الصحفي وبعد أن تحدثت معه باللهجة المصرية كوني أجيدها ولكني أؤكد لكم أني جزائري وفخور بجزائريتي ولن أتخلى عن جنسيتي أبدا، فقد حاولت بتصريحاتي إلى بعض الجرائد المصرية تلطيف الأجواء بيننا لأنهم أشقاؤنا مهما حدث ولم أقل أي كلمة تسيء إلى المنتخب الوطني وإنما حرفت كل تصريحاتي”، وأضاف المدرب السطايفي أنه رفض إجراء مقابلات صحفية مع بعض الصحفيين المصريين الذين كانوا وراء إشعال نار الفتنة إبان الأزمة بين البلدين بسبب مباراة التأهل إلى مونديال جنوب إفريقيا، وعن العقوبة التي قد تصدر في حقه بعد أن تداولت مختلف وسائل الإعلام الجزائرية والعربية التصريحات التي نقلتها جريدة ”اليوم السابع” المصرية وكانت في مجملها معادية للناخب الوطني ومنتخب المحاربين فقد أكد المدرب زكري الذي التقيناه أمس في مطار هواري بومدين أثناء عودة الوفد السطايفي من الكونغو أنه لن يتحمل مسؤولية تصريحات كاذبة وأنه سيدافع عن نفسه بكل قوة.

”أفضل أن يلعب العيفاوي مباراة رسمية معنا على حضور مباراة ودية مع الخضر”

كما رفض المدرب السطايفي الرد عن سؤالنا حول رأيه في المنتخب الوطني والمباراة الودية التي ستجمعه يوم 11 أوت المقبل بالمنتخب الغابوني: ”المنتخب الوطني ”خاطيني” لن أتحدث عنه هناك أشخاص متخصصون فيه يتحدثون عنه”، أما فيما يخص المدافع الدولي عبد القادر العيفاوي المعني بتربص الخضر والمباراة الودية أمام الغابون والذي سيكون أمامه لعب ثلاث مباريات دولية خلال أقل من أسبوع أين سيكون مرهقا، فسألنا زكري إن كان سيريح لاعبه الدولي قبل الموعد الودي فقال: ”أعتقد أن مباراة رسمية مع الوفاق أهم من مباراة ودية مع المنتخب الوطني، العيفاوي لن تمنح له الفرصة لكي يلعب مع الخضر لذلك من الأفضل له أن يلعب مباريات فريقه فهو على موعد مع مباريات جد هامة في الأيام القليلة القادمة”.

”هدفي التتويج برابطة الأبطال الإفريقية سنة 2011 مع الوفاق”

أما فيما يخص ناديه وفاق سطيف، فقد أكد زكري أنه اتفق مع الرئيس سرار على تشكيل فريق قوي وهدفه التتويج بكأس رابطة الأبطال الإفريقية سنة 2011 وأنها ليست هدفهم هذا الموسم وإنما يعملون على اكتساب الخبرة حتى يكونوا على أتم الاستعداد الموسم المقبل، وعن مشوار الوفاق إلى حد الآن في هذه المنافسة قال: ”لقد تأثر اللاعبون بنقص المنافسة والتحضيرات فالترجي التونسي حضر 45 يوما قبل أن يواجهنا أما نحن فقد حضرنا أسبوعين قبل المواجهة”. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة