العثور على جثة شاب مقتول من طرف عصابة متكونة من ثلاثة اشقاء وشريكهم بالوادي

العثور على جثة شاب مقتول من طرف عصابة متكونة من ثلاثة اشقاء وشريكهم بالوادي

اهتز الشارع المحلي الذي لا يزال على وقع صدمة المرحوم عيسى زوبير على وقع جريمة شنعاء اخرى راح ضحيتها الشاب ‘عبد الفتاح .م’ يبلغ من العمر 28 سنة.

اين تم العثور عليه مقتول والجثة متحللة متعفنى بين الطريق قريتي القداشي واميه غزالة ببلدية امية ونسة غرب عاصمة الولاية الوادي .

تفاصيل الحادث تعود الى تبليغ من طرف عابري طريق باكتشاف جثة لينطلق فرقة البحث والتحري للامن الوطني بالاجراءات القانونية . مما اسفر على توقيف العصابة المتكونة من ثلاثة اخوة اشقاء وشريكهم الرابع، التي قامت باختطاف الضحية منذ ازيد من عشرة ايام واخفاءه على الانظار بالجهة الغربية،و اعتدت على الضحية بالضرب الى ان لفظ انفاسه الاخيرة ليتم رمي الجثة في الصحراء والتي تاثرت بعامل الشمس والرمل .

اين تم نقلها لمصلحة حفظ الجثث لتوجيهاها لمصلحة التشريح وفتحت مصالح الامن تحقيقاتها المعمة لمعرفة تفاصيل الحادث ودوافع القتل والجريمة . واشارت التحقيقات الاولية حسب مصدر للنهار ان الجريمة ترجع اسبابها الى دين وموال لم يتم دفعها ولا تزال عملية متواصلة .
[


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة