العلاج بهرمون الاستروجين لوحده من الممكن ان يزيد من مخاطر الإصابة بالربو

العلاج بهرمون الاستروجين لوحده من الممكن ان يزيد من مخاطر الإصابة بالربو

من الممكن أن يزيد العلاج

البديل بالهرمون والذي يعتمد على الاستروجين فقط من مخاطر الإصابة بمرض الربو حسبما توصل إليه فريق من الباحثين من فرنسا والمكسيك.

وتعزز هذه النتائج التي توصل إليها الباحثون عبر دراسة شملت نحو 58 ألف  امرأة في فرنسا على مدى 12 عاما  مجموعة من الدلائل التي تشير إلى وجود صلة بين بعض الهرمونات النسائية والربو.

و لدى مقارنة نساء لم يتناولن أي شكل من أشكال العلاج البديل بالهرمون مع أخريات استخدمن هذا العلاج  وجد الباحثون الفرنسيون والمكسيكيون أن احتمال الإصابة بالربو قد ارتفع بنسبة 21 في المائة  ولكنه كان أبرز لدى النساء اللائي استخدمنالاستروجين وحده.

وأكد علماء من معهد جوستاف روسي في فرنسا ومعهد ناسيونال دو سالوج بابليكا في المكسيك  عند عرضهم نتائج الدراسة في إحدى الدوريات الطبية  أن الخطر العام للإصابة بالربو ارتفع بنسبة 54 في المائة بين هؤلاء النساء بالمقارنة بالنساء اللائي لم يستخدمن قط أي شكل من أشكال العلاج البديل بالهرمون.

وفي تعليق لها على نتائج الدراسة قالت ليني ميتكالف مديرة الأبحاث في مجموعة (الربو البريطانية)  ان مجموعة كبيرة من الأدلة توجد الآن و تشير الى وجود صلة بين الهرمونات النسائية بما في ذلك استخدام العلاج البديل بالهرمون والإصابة بالربووشدته.

 

 

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة