الفاف تلغي مشاركة منتخب الآمال في ألعاب البحر الأبيض المتوسط

الفاف تلغي مشاركة منتخب الآمال في ألعاب البحر الأبيض المتوسط

قرر المكتب الفدرالي، إلغاء مشاركة المنتخب الوطني للآمال في منافسة ألعاب البحر الأبيض المتوسط المقررة هذه

 

الصائفة بإيطاليا، وهذا بعد أن أكد مدير المنتخبات الوطنية فضيل تيكانوين تواضع مستوى المنتخب الجزائري.

وخرج المكتب الفدرالي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم من اجتماعه الأخير بعدة قرارات وتوصيات هامة تصب في مجملها إلى فرض أكثر صرامة وإنضباط في تسيير كرة القدم الجزائرية، سيما مع العقوبات الثقيلة التي شرعتها اللجنة القانونية في حق الأندية واللاعبين وأنصار النوادي الذين يخلون بقواعد الإنضباط، كما تم خلال هذا الإحتماع تحديد رزنامة البطولة حتى نهاية الموسم وتواريخ الدورين الربع والنصف نهائي لكأس الجمهورية، كما تم التطرق للبرنامج التحضيري للمنتخب الوطني والاستماع لمسؤول للجنة الطبية، اللجنة المركزية للتحكيم، ودادية اللاعبين القدامى ومدير الفرق الوطنية، ومن أهم النقاط التي صادق عليها المكتب الفدرالي هي العقوبات الثقيلة التي أقرتها اللجنة القانونية برئاسة المحامي، رشيد بوعبد الله، بخصوص كل مظاهر العنف اللفظي والجسدي ضد الحكام والتي تصل إلى غاية الإقصاء مدى الحياة، كما حددت اللجنة القانونية عقوبات رادعة في حق كل مظاهر الإحتجاج ضد الحكام دائما، كما تم ضبط كل الأمور المتعلقة بنظام الإحترازات وتنظيم المباريات وإلزامية المنافسة بكل جدية حتى نهاية الموسم.

كما تقرر خلال هذا الإجتماع المصادقة على رزنامة جديدة ضبطتها الرابطة الوطنية تتضمن أيضا مباريات الدورين الربع ونصف النهائي من منافسة كأس الجمهورية واللذان حدد بتاريخ الإثنين 6 أفريل والنصف نهائي بتاريخ الخميس 23 أفريل.

من قرارات المكتب الفدرالي

-قررت اللجنة الطبية التي يرأسها، الدكتور ياسين زرقيني، بعث عملية الكشف عن المنشطات عند لاعبي الدرجة الأولى وحتى الثانية، وهي العملية التي غابت في الفترة الأخيرة بعد أن كانت وراء إكتشاف العديد من الحالات عند تطبيقيها قبل ثلاث سنوات من الآن.

-حددت اللجنة القانونية تاريخ إيداع الإخترازات على مشاركة أي لاعب بنفس، اليوم، الذي تجرى فيه المباراة مرفقة مع ورقة اللقاء.

-أقرت اللجنة القانونية قانونا يجبر النوادي على لعب المباريات الأخيرة من الموسم بتسعة عناصر على الأقل شاركوا في مباريات مرحلة العودة، وهذا لضمان عدم تكرار ما قام به نادي إتحاد العاصمة الموسم الماضي، عندما أنهى الموسم بالأواسط وما خلف ذلك من نتائج سلبية على الأندية المعنية بتفادي السقوط.

-أكدت اللجنة القانونية إلزامية منع أي شخص من البقاء على هامش الميدان الذي تجرى عليه المباراة عدا الرسمين والذين يملكون إجازات تخول لهم البقاء.

-تقرر أيضا معاقبة أي مخالفة خطيرة على الفور حتى وإن كان النادي المعني لا يملك أي إنذار من قبل.

-كل إعتداء على الحكم أو أحد الرسميين يعرض الفريق المستضيف لخسارة على البساط وعقوبات أخرى ثقيلة.

-أي إعتداء على الحكم أو أحد الرسمين يكلف صاحبه الإقصاء مدى الحياة في حالة إلحاقه ضرر بالضحية يتوجب شهادة طبية تصل إلى 15 يوما.

-أي احتجاج على قرار الحكم سواء من لاعب أو مجموعة من اللاعبين سيكلف المحتج أو المحتجين عقوبة الإقصاء لمباراة واحدة وغرامة مالية للفريق.

-كشف رئيس ودادية اللاعبين القدامى، علي فرقاني، بأن الجمعية العامة للودادية ستعقد على هامش نهائي كأس الجمهورية، وهذا بعد أن يعقد اجتماعات درية في مختلف جهات الوطن.

-إختارت اللجنة المسيرة للكأس ملعب غيليزان لإحتضان مباراة الدور الربع نهائي بين شباب بلوزداد ووداد تلمسان، ملعب 20 أوت لمباراة وفاق سطيف مع نجم بن عكنون، ملعب حملاوي للداربي بين اهلي البرج ومولودية العلمة وأخير ملعب تشاكر لإحتضان مباراة إتحاد عنابة بسريع المحمدية. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة