الفريق شنقريحة: يجب تجنيد كل القدرات السياسية والاعلامية والأمنية لمقاربة الدفاع الوطني

الفريق شنقريحة: يجب تجنيد كل القدرات السياسية والاعلامية والأمنية لمقاربة الدفاع الوطني

قال رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق شنقريحة أن بلوغ الأهداف الوطنية في مجال سياسة الدفاع الوطني بناءا على المعطيات الجديدة و الحروب الحديثة تقتضي مقاربات أمنية أكثر انفتاحا واستيعابا لأساليب المواجهة الجديدة.

وأضاف الفريق شنقريحة في كلمته التي ألقاها اليوم على هامش اشرافه، على مراسم حفل تخرج الدفعة الـ 13 بالمدرسة العليا الحربية، أن المقاربة الجديدة يجب أن تتوسع وتشمل كل القدرات الوطنية بما فيها السياسية والاقتصادية والأمنية  وغيرها بانسجام وثيق مع القدرات العسكرية.

وأضاف الفريق سعيد شنقريحة ” إن الدفاع الوطني بمفهومه الموسع، تتطلب إدارته، تبني استراتيجية شاملة، تعنى ببناء وتنسيق استخدام كل القدرات العسكرية وغير العسكرية للأمة، من أجل تحقيق الأهداف الوطنية ومصالح بلدنا الحيوية والإستراتجية.

وفي سياق متصل أشار ذات المسؤول إلى أن القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي قد قررت برمجة تكوين رفيع المستوى للإطارات السامية، في مجال “الإستراتيجية العليا”، بغرض إكسابهم معارف وخبرات مرتبطة بالآليات السياسية-العسكرية، عن طريق استيعاب أدوار مختلف الفاعلين في مجال الدفاع الوطني، وكيفية تأدية نشاطاتهم، بتناسق وثيق، أثناء تنفيذ المهام الموكلة إليهم.

كما هنأ  الفريق  شنقريحة  المتخرجين، راجيا لهم حياة مهنية ناجحة حاثا إياهم على ضرورة تحليهم دوما بصفات القائد الناجح.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=869937

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة