الفقر قد يسبب تحولا جينيا يؤدي إلى الإصابة بالسرطان

الفقر قد يسبب تحولا جينيا يؤدي إلى الإصابة بالسرطان

أظهرت دراسة

بريطانية جديدة أن النساء اللاتي يعشن في بيئات فقيرة قد لا يتمكن من محاربة سرطان الثدي لأسباب جينية وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” أن الدراسة التي نشرت في الدورية البريطانية للسرطان تشير الى أن العيش في ظل ظروف من الفقر قد يسبب تحولا جينيا أساسيا يؤدي إلى الإصابة بالسرطان.

و شملت الدراسة عينات من 246 امرأة وأظهرت أن مكان إقامتهن يرتبط ب”صحة” الجين المتواجد في خلايا الأورام.

ويعتبر الجين كابتا للأورام  يبلغ الخلايا السرطانية وما قبل السرطانية بأن تدمر نفسها قبل أن تنتشر ولكن عند حصول التحول الجيني تنخفض هذه القدرة أو تزول ما يعزز احتمالات الإصابة بالسرطان.

وقد درس العلماء عينات أنسجة مثلجة من النساء ال246 مصابات بسرطان الثدي وخضعن للعلاج بين عامي 1997 و2001 وقد ركزت الاختبارات على التحول الذي طرأ على جين وتمت مقارنتها مع مكان إقامة المرأة ما قد يقدم صورة عن البيئة التي عاشت فيها.

وظهر أن النساء اللواتي عشن في بيئات فقيرة كن أكثر عرضة لإظهار تحول في الجين المسؤول عن الإصابة بالسرطان  وكن أقل ترجيحا للعيش بعد الإصابة بالمرض.

وقال الطبيب لي بايكر الذي أعد الدراسة إن هذا البحث يربط بين هذا الجين والحرمان و بين تحول الجين و الإصابة بالمرض.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة