الفلسطينيون يفتحون باب الرحمة بالمسجد الأقصى بعد 16 سنة من غلقه

الفلسطينيون يفتحون باب الرحمة بالمسجد الأقصى بعد 16 سنة من غلقه

فتح مصلون فلسطينيون اليوم الجمعة، “باب الرحمة” في المسجد الأقصى، للمرة الأولى منذ إغلاقه من قبل الصهاينة عام 2003.

وقالت وسائل إعلام فلسطينية، إن مصلين فلسطينيين، يتقدمهم مشايخ في دائرة الأوقاف الإسلامية، فتحوا باب الرحمة ليدخله المصلون لأول مرة.

وذلك منذ 16 عاماً لأداء صلاة الجمعة، رغم التعزيزات الأمنية التي دفعت بها قوات الإحتلال الصهيونية صباح الجمعة.

والتي طوقت البلدة القديمة في القدس، ومحيط المسجد الأقصى المبارك، بالتزامن مع اعتقالات لعشرات الفلسطينيين.

على خلفية الدعوات التي وجّهتها العديد من المؤسسات والشخصيات لأداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، والإعتصام عند باب الرحمة.

لإجبار قوات جيش الإحتلال الإسرائيلي على فتح المبنى المغلق، حيث رفع المصلون العلم الفلسطيني على سطح مصلى باب الرحمة.

وبعد دخول الآلاف إليه تم نشر على مواقع التواصل الإجتماعي فيديو يظهر لحظة دخول المصلين الفلسطينيين إلى باب الرحمة.

https://www.facebook.com/watch/?v=335640140492195


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة